رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"فنارة" تترقب جماعة تحض على قتل الأقباط

حوادث

الجمعة, 17 أغسطس 2012 11:39
فنارة تترقب جماعة تحض على قتل الأقباطاللواء محمد عيد مدير امن الاسماعيلية
الإسماعيلية – نسرين المصرى:

تجمع المئات من أهالى قرية فنارة التابعة لمركز فايد بمحافظة الإسماعيلية أمام مسجد الشيخ أحمد بمنطقة كوبرى السيل لترقب جماعة مجهولة دعت منذ ثلاثة أيام إلى إشعال الفتنة الطائفية وحثهم على قتل الإخوة الأقباط ودعتهم للتجمع بهذا المسجد للانضمام اليهم.

وكان عدد من الأشخاص مستقلين سيارة ربع نقل فجر الاثنين الماضى بمركز فايد قد قاموا بإلقاء منشورات فى الارض وتوزيعها على المارين تحث المسلمين على قتل الإخوة الأقباط بجميع المحافظات وتحض على إشعال الفتنة الطائفية .

وكان اللواء محمد عيد مدير أمن الاسماعيلية قد تلقى إخطارا من المقدم احمد عبدالله رئيس مباحث مركز فايد بتبلغه من

المدعو على عبده 51 سنة مقيم بقرية فنارة التابعة لمركز فايد بأنه حال ذهابه لأداء صلاة الفجر بمسجد الرحمن بمحل إقامته فوجئ بمرور سيارة ربع نقل يقوم مستقلوها بإلقاء بعض المنشورات على الأرض وتوزيعها على المارة وعند اطلاعه على ما بها تبين أنها تحث المسلمين على سفك دماء الأقباط وتحض على الفتنة الطائفية.

حيث وجد أن المنشورات تحتوى على عبارات "كل من يستطيع قتل أو الاعتداء البدنى على الاعداء بدين الله النصارى بجميع محافظات مصر عباد الصليب عليهم من الله

لعنته" و"ولا مرسي ولا قنديل إحنا هنأخذ حق الله من أعداء الله ومن يقم بذلك يكن له أجر عظيم ولأهله أموال وفيرة من الجماعة من بعده حتى يعودوا الى الحق" .

وحث المنشور انضمام المسلمين إلى الجماعة ودعاهم على التجمع بمسجد الشيخ أحمد بمنطقة كوبرى السيل التابع لمركز فايد بكسفريت بعد صلاة الجمعة دون أن يحدد وقتها ثم قيد أرقام هواتفهم المحمولة للتواصل بهم وتم تحرير محضر بالواقعة يحمل رقم 1447 إدارى مركز فايد وأحيل المحضر لإدارة الأمن الوطني لفحصه .

وكان أحد الاقباط التابعين لكنيسة منطقة جنيفة قد أكد أن مجموعة من الاشخاص قاموا بالتوجه اليه وتعدوا عليه بالضرب محدثين إصابته بشتى أنحاء جسده وقاموا بتهديده أن يلتزم منزله وأن يعتنق الديانة الإسلامية وفى حالة عدم الانصياع لأوامرهم سيقومون بقتله .

أهم الاخبار