رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

الطب الشرعي يكشف "عذرية" شقيقتي الحوامدية بعد ذبحهما على يد والدهما

حوادث

الأحد, 18 أغسطس 2019 15:56
الطب الشرعي يكشف عذرية شقيقتي الحوامدية بعد ذبحهما على يد والدهماصورة المتهم وابنتيه
كتب صلاح عريان ووفاء العربي

 

كشف تقرير الطب الشرعي المبدئي في واقعة ذبح شقيقتين على يد والدهما بسبب سوء سلوكهما بالحوامدية، أن الضحيتين "إسراء" 23 سنة طالبة بالفرقة الرابعة بكلية الآداب جامعة عين شمس، و"أسماء" 21 سنة، طالبة بالفرقة الثالثة كلية دار العلوم جامعة القاهرة، "عذراوتين" ولم يمسسهما أي شخص، وقرر المتهم أنه ذبحهما لشكه في سلوكهما.

 

كما جددت النيابة العامة حبس المتهم لمدة 15 يوما بعد أن نسبت إليه التحريات والتحقيقات تهمة القتل العمد لبناته، وحرزت النيابة سلاح الجريمة "سكين"، واستعجلت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة.

 

وكان المتهم "نصر. ا. ع. ع"، 52 سنة، مشرف انتاج بشركة السكر بالمعاش، قد أدلى باعترافات تفصيلية في التحقيقات التي أجرتها نيابة حوادث جنوب الجيزة الكلية لجريمته التي نفذها صباح الجمعة الماضي، وأشار خلال التحقيقات أنه انفصل عن والدة ابنتيه منذ عام 2003 وتزوج بعدها قرابة 11 مرة، وإن زوجته الأخيرة توفيت منذ 3

سنوات بمرض السرطان ولم يتزوج بعدها مرة أخرى.

 

وأوضح المتهم أن السبب في ارتكابه الجريمة بانه منذ فترة سمع إحدى ابنتيه تتحدث في الهاتف لأحد زملائها بالجامعة مكالمة جنسية ونهرها وقام بتحذيرها وطلب منها قطع علاقتها بهذا الشاب كما أنه قام بتحذير زميلها من الاتصال بابنته مرة أخرى.

 

وأضاف المتهم في تحقيقات استمرت قرابة 8 ساعات متواصلة أن فوجئ بابنته تتحدث في الهاتف مرة أخرى مكالمة جنسية مع ذات الشاب ما دفعه للتحدث إليه مرة أخرى وتحذيره من الاتصال بابنته وقرر التخلص من ابنتيه خاصة بعد علمه بأن الأخرى كانت تعلم علاقة شقيقتها بالشاب وتخفي عنه الأمر، وأنه جلس معهما جلسة عتاب سجلها على هاتفها، لكنهما لم يستمعا له.

 

وقال المتهم أنه اصطحب الفتاتين يوم الجريمة

بعدما اخبرهما بمرافقته للذهاب في "مشوار" وعن وصوله بالقرب من كوبري الحوامدية تحجج بالجلوس في قطعة الأرض الزراعية المجاورة للكوبري لينال قسطا من الراحة بعد المشي لمسافة طويلة.

 

واردف المتهم قائلا إنه أخرج السكين الذي أعده لارتكاب الجريمة ووقف خلف ابنتيه أثناء جلوسهما علي الأرض وقام بذبح رقبتيهما بحركة واحدة من الخلف ثم ذهب الي قسم الشرطة المواجه لمسرح الجريمة وقام بتسليم نفسه لضباط المباحث.

 

كان اللواء محمد الشريف مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة قد تلقى إخطارا بالعثور علي جثتي فتاتين مذبوحتين علي حافة ترعة الجيزاوية بالحوامدية، انتقلت علي الفور قوات الأمن إلى مكان الواقعة وتبين أن الجثتين لشقيقتين وأن وراء ارتكاب الجريمة والدهما.

 

وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية أن المتهم في العقد السابع من العمر موظف بشركة السكر بالمعاش وابنتيه في العشرينات من عمرهما تدرسان بكلية الهندسة وشرحت التحريات أن المتهم استدرج ابنتيه صباح الجمعة وسار بهما في الشارع وتوقف بجوار ترعة الجيزاوية وقام بذبح الكبرى ثم الصغرى وترك جثتيهما وسط الشارع وتوجه حاملا السكين الملطخة بالدماء إلى قسم الشرطة وأبلغ بارتكابه الجريمة، وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التي تباشر التحقيقات.

 

أهم الاخبار