رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جريمة فى الذاكرة .. دعارة قتل

حوادث

الخميس, 04 أبريل 2019 20:28
جريمة فى الذاكرة .. دعارة قتل

كتب – خالد على/إشراف- شادية السيد:

أيام ترحل وماضٍ يبتعد.. وتظل الذكريات قصصاً صامتة.. وأحداثاً تنطوى.. وحوادث تمضى.. إلا أنها تترك فينا أثراً لا يزول.. ففى حياتنا ذكريات لا تُنسى مهما مر عليها الزمان. تبحث «الوفد» فى ذكريات رجال القضاء والشرطة جرائم تركت بصمات بارزة فى سجل الماضى.. وفى كل أسبوع نسرد جريمة من ذكرياتهم

الزمان: أبريل 2016

 المكان: مدينة سوهاج

 الجريمة: دعارة وقتل

 (دعارة وقتل)

اللواء منتصر عبدالنعيم، مساعد مدير الأمن العام لشمال الصعيد، يحكى لنا جريمة فى ذاكرته وقعت أحداثها من حوالى ثلاث سنوات وما زالت عالقة فى ذاكرته، لأنه راح ضحيتها شاب فى مقتبل العمر بسبب نزواته، وشاءت إرادة الله تعالى أن يتم كشف غموض الجريمة وينال المجرمون عقابهم على أيدى العدالة وقد توافقت هذه الواقعة مع المقولة الشهيرة بأن الجريمة لا تفيد وتطابقت نهايتها مع قول الله

عز وجلب (إن ربك لبالمرصاد).

يقول اللواء منتصر عبدالنعيم: فى شهر أبريل الماضى، تلقينا بلاغاً من مستشفى سوهاج العام، بوصول فتحى فايز، 33 عامل وأحمد السيد، 22 سنة، صياد من مركز سوهاج مصابين بطعنات نافذة، ولفظ الأول أنفاسه الأخيرة، بينما تم إنقاذ الثانى وبسؤاله أكد بأن سيخاً حديدياً سقط على رأسه من أحد المبانى الناشئة، فقمنا بتحرير محضر بالواقعة وأخطرنا النيابة العامة التى أمرت بدفن جثة القتيل بعد تشريحها لبيان سبب الوفاة، وتكليف المباحث بالتحرى عن الواقعة حول وجود شبهة جنائية من عدمه، وضبط الجناة.

همس فى أذنى أحد المصادر السرية بأن القتيل والمصاب تمت مشاهدتهما أثناء دخولهما فى منزل عامل يدعى جمال فاروق

42 سنة بدائرة قسم ثان سوهاج، وزوجته سيئة السمعة تستقطب راغبى المتعة الحرام عن طريق زوجها نظير مبالغ مالية كبيرة، فأخبرت العميد خالد الشاذلى مدير مباحث سوهاج بالواقعة، وقمنا باستئذان النيابة العامة للقبض على العامل وزوجته، وبتضييق الخناق عليهما ومواجهتهما بالتحريات، اعترفا بأن المجنى عليهما اتفقا مع الزوج على قضاء سهرة حمراء بمنزله نظير مبلغ مالى، وبعد قضاء السهرة قاما بدفع مبلغ أقل من المتفق عليه، فحدث مشادة كلامية بينهما وبين زوجته، تطورت إلى مشاجرة قامت فيها الزوجة بطعنهما بسكين المطبخ عدة طعنات نافذة وخرجا جريحين من المنزل، ولم يكونا يعلمان أن أحدهما لفظ أنفاسه الأخيرة، وبإعادة سؤال الصياد المصاب أكد صحة أقوالهما، وبرر أقواله الأولى بأن أسياخاً حديدية سقطت عليهما من أعلى منزل، بأنه كان يخشى من الفضيحة أمام أسرته وجيرانه.

وبعرض الزوج والزوجة على النيابة العامة، أمرت بحبسهما على ذمة التحقيق بعد أن وجهت لهما تهمة ممارسة البغاء والقتل والشروع فى القتل، وإحالتهما محبوسين إلى محكمة الجنايات التى عاقبتهما بالسجن المؤبد.

أهم الاخبار