بلاغ ضد استمرار تعذيب الشرطة للمواطنين

حوادث وقضايا

السبت, 12 مارس 2011 15:58
كتبت- أمانى زكى:

تقدمت أسرة كريم عادل المتهم على ذمة القضية رقم 7038 جنح ميت غمر، ببلاغ للنائب العام برقم 4146 بلاغات نائب عام، بشأن تعدي عبدالغفار العشري رئيس مباحث مركز ميت غمرعليه، لتغيير أقواله وإلصاق التهم الموجهه له.

وأمر النائب العام بسرعة التحقيق في الواقعة، وكان رئيس المباحث قد هدد عائلة كريم أكثر من مرة مرددا لهم أنه سوف يثبت لهم قدرته على "لف حبل المشنقة حول رقبة كريم " ولم يتوقف الأمر عند ذلك بل قام المشكو في حقه بالتعدي ضربا على كريم أكثر من مرة كانت آخرها وضع كريم في حوض للمياه لمدة 48 ساعة ليلا ونهارا والتعدي بالضرب المحترف على ركبتيه ومفاصل يديه

حتى يقوم بتغيير أقواله بالشكل الذي يلصق التهمه به.

وقات أسرة المدعي أنه على الرغم من أن كريم قد أثبت في أقواله تعدي رئيس المباحث عليه إلا أن النيابة لم تحرك ساكنا في المرة الأولى، أما المرة الثانية وعند تقدم أخو كريم الأكبر محمد ببلاغ لنيابة ميت غمر بشأن واقعة التعدي الأخيرة، قامت النيابة برفض البلاغ وهذا ما دفع محمد ومحامي القضية محمد شبانة بالتقدم للنائب العام بالبلاغ .

وتابعت الأسرة أن الأمر الأكثر غرابة هو حبس أحد شهود القضية بعد الإدلاء بشهادته بحجة أن أخو المجني عليه قال

في أقواله إنه سمع أن هذا الشاهد متورط في القضية وهو الأمر الأكثر غرابة في دولة قانون أضحت تلصق التهم بناءً على الشائعات.

وناشدت أسرة كريم النائب العام ووزاير الداخلية الجديد اللواء منصور العيسوى لإثبات حسن نوايا وزارة الداخلية والتحقيق الفوري في الواقعة ومعاقبة المتورطين فيها والكشف عن عمليات التعذيب المحترف التي يقوم بها رئيس مباحث ميت غمر والتحقيق في سجلات القضايا التي يعمل عليها لما يدور حوله من شبهات عديدة.

والكشف عن المتابعات اليومية من قبل النيابة لأقسام الشرطة، ومدى صدق تلك المتابعات بجانب الإفراج الشرطي عن كريم بعد استكمال النيابة للتحقيقات معه وحضور باقي التحقيقات وجلسات المحاكمة وهو خارج السجن، وسجنه في حالة إثبات التهم الموجهة له، مع الاستعداد الكامل لتقديم كل الضمانات الكافية من قبل عائلة المتهم، ويذكر أن المتهم هو من بادر بتسليم نفسه للنيابة بمجرد سماعة بالتهم الموجهة إليه في القضية

 

أهم الاخبار