قبل النطق بالحكم...

تفاصيل الليلة الأخيرة فى سجنى مزرعة وملحق طرة

حوادث

السبت, 02 يونيو 2012 13:18
تفاصيل الليلة الأخيرة فى سجنى مزرعة وملحق طرة
كتب- محمد صلاح :

أكدت مصادر أمنية خاصة بقطاع السجون أن نجلى الرئيس السابق جمال وعلاء مبارك، قضيا ساعات عصيبة داخل سجنى ملحق و مزرعة طرة ليلة النطق بالحكم.

وأشارت المصادر إلى أن

علاء مبارك جلس فى غرفته طوال يوم الجمعة يعكف على قراءة القرآن، بينما تجول جمال مبارك أكثر من مرة خارج زنزانته ممسكا بالمصحف، وفى حالة توتر شديد .
كما جلس حبيب العادلى داخل زنزانته، ولم يخرج للتنزه، بعد الزيارة الأخيرة لزوجته وبناته ونجله شريف، كما أشارت المصادر إلى أن
نجلى الرئيس قاما بتجهيز نفسيهما بعد صلاة الفجر، واستقلا العربة المصفحة، وعلامات التوتر على وجهيهما، ودون التحدث لأى من قوات الحرس المرافقين .
وعلى جانب آخر جلس مساعدو وزير الداخلية عدلى فايد وحسن عبد الرحمن رئيس جهاز أمن الدولة المنحل، وأحمد رمزى رئيس قطاع الأمن المركزى فى حالة توتر شديد داخل زنازينهم، ورفضوا الخروج للتنزه فى الصباح وفضلوا الجلوس لقراءة القرآن والدعاء
.
وكان جمال وعلاء مبارك نجلا الرئيس السابق قد دخلا السجن قيد الحبس الاحتياطى فى قضية التربح واستغلال النفوذ، وتم ضم القضية بنفس دائرة الجنايات التى تنظر قضية قتل المتظاهرين.
ونقلوا مؤخرا الى سجن ملحق مزرعة طرة بعد شهور قضياها فى سجن مزرعة طرة بناء على قرار من وزير الداخلية بتفريق رجال النظام السابق على السجون، وقامت والدتهما بزيارتهما 18 مرة خلال تواجدهما منذ 10 أشهر.
بينما قامت زوجتيهما خديجة الجمال وهايدى راسخ بزيارتهما 33 مرة فى زيارات استثنائية وبتصاريح نيابة عامة، وكانت آخر زيارة لسوزان مبارك فى سجن طرة منذ أسبوعين واصطحبت معها حماة جمال مبارك والتى زارته لأول مرة منذ حبسه هو وشقيقه.

أهم الاخبار