رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طبيب يقود بلطجية لاقتحام مستشفى بالإسكندرية

حوادث وقضايا

الاثنين, 07 مارس 2011 19:08
الإسكندرية – شيرين طاهر:

فى حادث مروع بمستشفى الجمهورية بمنطقة محطة مصر بالإسكندرية أصيب أربعة أشخاص بجروح خطيرة بعد قيام تشكيل عصابى يقوده أحد أطباء المستشفى, ومعه عدد من البلطجية باقتحام المستشفى وإطلاق النار على المتواجدين بداخله للانتقام من أحد أصدقائه. وفى شهادته أمام التحقيقات قال عبد الحليم توفيق مدير المستشفى الجمهمورية إنه تلقى أمس اتصالا هاتفيا يؤكد اقتحام الدكتور فوزى عبد الحليم ومعه 6 من البلطجية

للمستشفى مما أدى إلى إصابة أربعة أشخاص بإصابات مختلفة جراء إطلاق الأعيرة النارية بشكل عشوائى.

وأكد زكى عبد الحليم أحد العاملين بالمستشفى والذى أصيب بطلق نارى أن الدكتور فوزى بدأ باقتحام المستشفى بالأسلحة البيضاء ثم بدأ البحث عن زميلنا " فتحى " الذى تشاجر معه بإطلاق الرصاص فى كل اتجاه حتى وجده

وأطلق عليه الرصاص لكنه نجح فى الهروب بعد الإصابة فى الكتف وحاولت التصدى لهؤلاء البلطجية حتى خارج المستشفى لكنى تعرضت للإصابة برصاص البلطجية، وأشار محمد عثمان إلى أنه شاهد الدكتور فوزى وهو يهبط من الدور الثانى ويحمل فى يده فردا محليا وبجواره عدد من البلطجية يحملون الطبنجات و أسلحة بيضاء وعندما اقترب منى أطلق رصاصة أصابتنى فى الكتف.

وقال المصاب الثالث الذى رفض ذكر اسمه إنه جاء مع زوجته لكى تجرى جراحة وفوجىء بهذا الطبيب يقتحم المستشفى ويطلق الرصاص فى كل اتجاه.

أهم الاخبار