رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دفاع حسن مالك: موكلي تبرأ من جماعة الإخوان وانفصل عنهم منذ 2011

حوادث

الأحد, 16 ديسمبر 2018 14:09
دفاع حسن مالك: موكلي تبرأ من جماعة الإخوان وانفصل عنهم منذ 2011القيادي الإخواني حسن مالك- أرشيفية

كتب- محمد موسى وكريم ربيع:

تواصل محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، سماع مرافعات الدفاع في محاكمة القيادي الإخواني حسن مالك، و23 آخرين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ "الإضرار بالاقتصاد القومي".
وقال دفاع القيادي حسن مالك، إن موكله رفع شعار ان العمل بالتجارة يتعارض مع العمل بالسياسة، وانه أعلن انفصاله عن جماعة الإخوان في عام 2011، خالعًا عباءة الإخوان، وأنصب نشاطه في دفع الاقتصاد المصري للأمام.
وأضاف الدفاع، ان المتهم ولد وترعرع في

حضن جماعة الإخوان، وحينما بدأ حياته في التجارة شارك نائب مرشد الجماعة خيرت الشاطر في شركة "سلسبيل"، وحين تم القبض عليهما، حينها في القضية المعروفة بإسم "سلسبيل"، وعقب إخلاء سبيلهما قرر الانفصال عن القيادي خيرت الشاطر والانشغال بأنشطته التجارية، وعقب ذلك سُجن مالك في قضايا أخري علم حينها بأن الانشغال والتواجد في الجماعة سيكون ضررًا علي تجارته.
وقدم الدفاع ما يفيد بأنه رغم سقوط نظام جماعة الإخوان، فقد ظل المتهم حسن مالك داخل الأراضي المصرية بكامل أمواله وشركاته دون الخوف او الهروب، متسائلا "كيف يتم اتهامه بالاضرار بالاقتصاد القومي، وهو جزء من هذا الاقتصاد"؟.
كانت نيابة أمن الدولة العليا بإشراف المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول للنيابة، قد قامت بضبط "مالك"، وأجرت تفتيشا لمسكنه، فعثرت على مطبوعات تنظيمية تضمنت خطط جماعة الإخوان للإضرار بالاقتصاد القومي عن طريق خلق طلب مستمر على الدولار الأمريكي لخفض قيمة الجنيه المصري أمام العملات الأجنبية، والقيام بعمليات إرهابية تستهدف رجال القوات المسلحة والشرطة وقطاع السياحة، خاصة الوفود الروسية والأوروبية.

أهم الاخبار