بطريق السويس العاشر من رمضان...

استشهاد رئيس مباحث البحر الأحمر

حوادث

الاثنين, 21 مايو 2012 09:24
استشهاد رئيس مباحث البحر الأحمرالسيارة التى قتل فيها رئيس المباحث وفى الاطار شاهد عيان على الحادث
الشرقية – ياسر مطري:

لقى ضابط شرطة مصرعه وأصيب آخر بطلقات نارية بالقدم إثر قيام مجموعة من الملثمين بإطلاق الأعيرة النارية عليهم أثناء قدومهم بطريق السويس- العاشر من رمضان بالقرب من مزلقان الروبيكى.

كان اللواء محمد ناصر العنترى مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية قد تلقى إخطارا من شرطة النجدة يفيد قيام مجموعة من الملثمين المسلحين بالبنادق الآلية بمهاجمة ثلاثة من ضباط الشرطة، أثناء استقلالهم سيارة شرطة " تويوتا " تابعة لمصلحة الامن العام  تحمل لوحتها ارقام 114 بمديرية البحر الأحمر بطريق السويس العاشر من رمضان على بعد 50 مترا من مزلقان الروبيكى اتجاة العاشر، وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية عليهم .

وأشارت التحقيقات الأولية التي قام بها العميد شمس نجاح، ورئيس فرع البحث الجنائى بالعاشر، إلى أنه اثناء قدوم العميد علاء عبداللطيف رئيس مباحث مديرية البحر الأحمر، رئيس فرع البحث الجنائى بالعاشر سابقا ومقيم بالعاشر من رمضان، والمقدم محمد مفتاح والرائد ياسر صبحى مستقلين سيارة شرطة خاصة بمديرية البحر الأحمر بطريق

السويس – العاشر من رمضان فى طريقهم لأداء واجب العزاء بمدينة منيا القمح محافظة الشرقية.

فوجئوا في الثامنة والنصف من صباح اليوم الاثنين بمجموعة من الملثمين قاموا بمهاجمة سيارة الشرطة والضباط المتواجدين بداخلها في محاولة للاستيلاء علي سلاحهم الميري فحاول الضباط التصدي لهم إلا أن الملثمين قاموا بإطلاق الاعيرة النارية عليهم مما أدى إلى مصرع العميد علاء عبداللطيف وإصابة الرائد ياسر صبحى بطلق نارى بالقدم واصابة المقدم محمد مفتاح بانهيار عصبى.

تم نقلهما على الفور للمركز الطبى العالمى، ونقل جثة الضابط للمشرحة، وجار تحريات المباحث لكشف الجناة، تم اخطار النيابة العامة التى تولت التحقيق بإشراف المستشار احمد دعبس المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية.

وأفاد رأفت شرف الدين ، أحد شهود العيان للواقعة " صاحب كشك سجائر بالقرب من المزلقان " أنه شاهد شخصان ،احدهما يرتدى جلباب و الاخر يرتدى بدلة يحملان بنادق الية و أطلقوا الأعيرة النارية على السيارة و ضربوهم و استولوا على سلاح العميد الميرى .


 

أهم الاخبار