متهمو بورسعيد: عذبونا وعايزين يقتلونا

حوادث

الخميس, 10 مايو 2012 10:05
 متهمو بورسعيد: عذبونا وعايزين يقتلونا
كتبت – مونيكا عياد ومحمد معوض:

بدأت رابع جلسات محاكمة المتهمين في قضية مذبحة بورسعيد المتهم فيها 73 من بينهم 9 من قيادات الداخلية أثناء مباراة الأهلي والمصري علي ستاد بورسعيد التي أسفرت عن مصرع 74 مشجعا، في أجواء ساخنة قبل صعود هيئة المحكمة علي المنصة.

نشبت العديد من المشادات الكلامية داخل قفص الاتهام وهتفوا "عذبونا وعايزين يقتلونا" والتف أهالي المتهمين حول قفص الاتهام يتحدثون مع ذويهم والدموع تنهمر من عيونهم، حزنًا علي

ما وقع علي أبنائهم من تعذيب .


ووقعت مشادات كلامية في القفص الخاص بمتهمي قيادات الشرطة مع المتهمين الذين يشكلون موقفا مغايرا في القضية لشهادتهم ضد المتهمين الآخرين في القفص الرئيسي بسبب ما تعرضه له من تعذيب، وقاموا بالطرق بشدة علي قفص الاتهام، وضرب أحد المتهمين رأسه في القفص الحديدي.


من جانبهم ذهب وفد من محامي

المتهمين برئاسة نقيب محامين بورسعيد لمقابلة مدير الأمن اللواء محسن مراد، وتحدثوا عما تعرض له المتهمون من مقايضات ومن تعذيب وطالبوا بتوفير الحماية للمتهمين وأصروا علي نقل المحاكمة إلي بورسعيد لخطورة الموقف، إلا أنهم أعلنوا استياءهم من موقف مدير الأمن الذي حاول تهدئتهم دون حل المشكلة، وقالوا له "انقذ نفسك علشان متبقاش زي زمايلك في القفص ...قول للوزير يتصرف أو يقول للمشير".

وكانت الجلسة قد شهدت إعلان دفاع المتهمين انسحابهم اعتراضا علي على ما تعرض له المتهمون من تعذيب وإهانة، بعد ترحيلهم أمس إلي سجن ليمان طرة.

 

أهم الاخبار