شائعة بمقتل جندى تقطع طريق الإسماعيلية

حوادث

الأحد, 06 مايو 2012 18:09
شائعة بمقتل جندى تقطع طريق الإسماعيلية
كتب- محمد صلاح:

تسببت شائعة عن مصرع جندى على يد ضابط بالأمن المركزى، فى خروج عشرات الجنود بأسلحتهم من قوات قطاعى الأمن المركزى العبور و25 يناير، وقيامهم بقطع طريق مصر الاسماعيلية الصحراوى، احتجاجاً على ادعاءات مقتل زميلهم .

وأغلق الجنود الطريق لمدة ساعة كاملة ، ونشبت مشاجرات جانبية مع

قائدى السيارات ، وانتقلت قيادات الأمن وتم ابلاغهم بوجود إشاعة تم تسريبها لإحداث الفتنة بين الجنود والضباط .
واستجاب الجنود لأوامر القيادات بفتح الطريق والعودة الى مواقعهم .
أكدت مصادر خاصة لبوابة "الوفد" أن مشادة كلامية حدثت بين ضابط
بقطاع الأمن المركزى بمعسكر 25 يناير بسبب سوء المظهر ،أدى الى اصابة المجند بحالة اغماء وسقوطه ارضا ، ما ادى الى انتشار شائعة بوفاته، وهو ما أدى إلى خروج عشرات الجنود الى خارج المعسكر ، وقطع طريق النهضة العاشر على طريق الاسماعيلية القاهرة ، مما احدث شللا مروريا ، فيما اطمأن الجنود بمجرد اعلان خبر سلامة زميلهم وعادت الأوضاع للهدوء.

 

أهم الاخبار