دفاع قضية الغاز: بلاغات الثورة ظالمة

حوادث

الخميس, 03 مايو 2012 14:40
دفاع قضية الغاز: بلاغات الثورة ظالمة
كتب - محمد سعد خسكية:

قال دفاع المهندس ابراهيم صالح محمود، رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية العامة للبترول السابق والمتهم السادس بقضية تصدير الغاز لإسرائيل بسعر متدن  إن بلاغات الثورة ظالمة عندما وجهت هذه التهمة لرئيس الشركة السابق.

وطالب الدفاع ببطلان استجواب صالح بجلستى 2 و 5 مارس 2011 لمخالفتهما الضمانات المنصوص عليها بالمواد 123 و124 و125

من قانون الاجراءات الجنائية.
ودفع المحامي ببطلان القرارات المترتبة على جلستي مارس اللتين تم التحقيق فيهما مع المتهم دون توجيه تهمة ودون معرفة أسباب التحقيقات، مشيرا الى ان النيابة بدأت توجيه الأسئلة لصالح ثم المواجهة بتهمة الإضرار العمدى والاستدلال بأقوال الجلستين السابقتين،
واتخذته النيابة العامة كشاهد على نفسه، بدلا من أن يدافع عن نفسه.
وأكد الدفاع أن النيابة اعتمدت فى اتهامها لصالح على البلاغ المقدم بأن الغاز يباع بـ 3 دولارات وأن سعره الحقيقي 12 دولارا، لكنها لم تعرف صفة مقدم البلاغ، أو الدلائل التى قدمها لإثبات صحة كلامه، مشيرا الى أن النيابة لم تسأل متخصصين بعقود الغاز عن العقد محل البلاغ، ولم تسترشد بسؤال قانونيين عن العقد وطبيعته.

أهم الاخبار