رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الطب الشرعى: وفاة سجين القناطر لم تحدث إثر تعذيب

حوادث

الاثنين, 30 أبريل 2012 10:50
الطب الشرعى: وفاة سجين القناطر لم تحدث إثر تعذيب
القاهرة - أ ش أ :

أكد تقرير مصلحة الطب الشرعى أن وفاة سجين سجن القناطر الجديد لم تحدث إثر تعرضه لعمليات تعذيب، حيث عثر على جسمين غريبين في اسطوانتين داخل أمعاء المجني عليه.

وقال العميد محمد عليوة مدير الإدارة العامة للإعلام والعلاقات بقطاع مصلحة السجون :" إن سجن القناطر الجديد كان قد أبلغ أول أمس بإصابة السجين حسن شحاتة عبد العزيز على بدر (30 سنة) والمودع علي ذمة القضية رقم 1776/2010 ج بنها بتهمة مخدرات وسلاح، بحالة إعياء شديدة بالغرفة المسكن بها إنفراديا بالتأديب تنفيذا

للجزاء الاداري الموقع عليه لمدة 7 أيام لضبطه وبحوزته هاتف محمول بالشريحة، تم نقله لمستشفي السجن وبتوقيع الكشف الطبي عليه تبين أنه فاقد الوعي وغير مستجيب للمؤثرات الصوتية والحركية، واشتبه فى تناوله أقراص غير معلومة، وحال إنهاء اجراءات نقله لمركز السموم وافته المنية".
وأضاف العميد عليوة أن المذكور سبق وأن مرض فى اليوم الماضى ليوم الواقعة وتم توقيع الكشف الطبي عليه لمعاناته من ضيق بالتنفس والام بالبطن، وتم
عمل اللازم له طبيا واعادته الى غرفته مرة أخرى.
وأوضح أن المذكور مسجل خطر فئة (ب) قسم ثان شبرا الخيمة وسبق إتهامه في 6 قضايا بتهمة مخدرات وسلاح ومقيم بمساكن الكابلات بالمطرية بالقاهرة، مشيرا إلى أنه فور وفاته تحرر عن ذلك المحضر رقم 3006/2012 إداري القناطر لقيده وعرضه علي النيابة العامة، والتي قررت نقل الجثمان لمشرحة مستشفي القناطر الخيرية.
وأشار مدير الإدارة العامة للاعلام والعلاقات بقطاع مصلحة السجون إنه بتاريخ اليوم ورد تقرير الطب الشرعي، والذي أفاد بوجود جسمين غريبين في اسطوانتين بأمعاء المجني عليه ؛ وذلك بعد أن تم اخذ عينات التحاليل الطبية بحضور أهليته، مشيرا إلى أن النيابة العامة صرحت بدفن الجثة.

 

أهم الاخبار