نيابة السيدة تتلقى 800 بلاغ عن أحداث الثورة

حوادث وقضايا

الثلاثاء, 01 مارس 2011 18:03
كتبت – مونيكا عياد:




تباشر نيابة السيدة زينب بإشراف أحمد الأبرق رئيس النيابة التحقيق في 800 بلاغ خاصة بأحداث العنف والبلطجة الناتجة عن ثورة 25 يناير.

كما تلقت النيابة عرائض فساد تتهم شخصيات عامة ومنها رئيس الجمهورية وبعض من الوزراء السابقين، وطالبت النيابة باستدعاء 500 مواطن تم الاعتداء عليهم يوم جمعة الغضب للاستماع لأقوالهم .

كشفت تحقيقات النيابة التي أجراها إسماعيل غزاوي وكيل أول نيابة السيدة زينب أن أحداث يوم جمعة الغضب أسفرت عن مصرع 15 مواطنا من منطقة السيدة زينب، اثنان لقيا مصرعهما إثر اختناقهما بالغازات السامة من القنابل المسيلة للدموع.

وانتقل فريق من النيابة بإشراف محمد محب وكيل أول نيابة السيدة زينب لمعاينة

مبني طوارئ محافظة القاهرة الذي اشتعل يوم الجمعة الغضب علي يد البلطجية والخارجين عن القانون.

وتبين من المعاينة الاولية أن المبني احترق بواسطة زجاجات المولوتوف، واستمعت النيابة لموظفي المبني الذين أوضحوا أنهم فوجئوا يوم الأحد أول يوم للعمل عقب جمعة الغضب بأن المبني احترق وسرقت الأحراز والعهدة وبعض التكاتك. وأمرت النيابة بانتداب المعمل الجنائي، وسرعة تحريات المباحث للقبض علي المتهمين، واستدعاء مدير الجهاز لسماع أقواله.

وأمرت النيابة بنقل الجثث المجهولة لمشرحة زينهم، وتم التعرف علي هوية إحداها وهو محمد أمين محمود وسلمت لأقاربه. وأمرت النيابة بتشريح جثث المتوفين لبيان سبب الوفاة، وسرعة تحريات المباحث حول وقائع اقتحام المنازل وسرقة المحلات.

 

 

 

أهم الاخبار