رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وإصابة 22 عاملا..

اندلاع حريق جديد بشركة النصر للبترول

حوادث

الجمعة, 20 أبريل 2012 12:36
اندلاع حريق جديد بشركة النصر للبترول
السويس - عبدالله ضيف :

اندلع بعد ظهر اليوم الجمعة حريق جديد مروع فى أحواض الزيت بشركة النصر للبترول على بعد حوالى 500 متر من مكان وجود مستودعات شركة النصر للبترول التى اندلع فيها الحريق الأول .

ووقعت كارثة الحريق الجديد بعد 72 ساعة فقط من إخماد الحريق الأول يوم الثلاثاء الماضى والذى كان قد استمر 4 أيام متواصلة .
ووقعت كارثة الحريق الجديد عقب صلاة الظهر مباشرة عندما فوجئ العاملون فى شركة النصر للبترول باندلاع حريق هائل مروع فى احواض الزيت فجأة التى تقع على بعد حوالى 500 متر من مكان وجود المستودعات التى كانت مشتعلة فيها النيران طوال 4 ايام متتالية.
وارتفعت اللسنة اللهب الى عنان السماء وغطت سحابات الدخان الكثيفة الناجمة عن الحريق بسرعة المنطقة .
وعلى الفور اسرعت 8 سيارات مطافى من شركة النصر للبترول 12  سيارة مطافى من قوة مطافى السويس الى موقع حريق أحواض الزيت بشركة النصر للبترول للسيطرة عليه قبل امتداده الى مستودعات الشركة التى كانت مشتعلة فى الحريق السابق.
واطلقت شركة النصر للبترول صفارات الخطر لإخلاء

الشركة وإيقاف اى اعمال خلال كارثة الحريق الجديد وساد الرعب والهلع العاملين واهالى السويس واسرعت عدد من سيارات الإسعاف الى مكان الحادث وتمكنت قوات المطافى من السيطرة على الحريق واخماده ومنع تفاقم كارثة الحريق الجديدة .
وقدرت مصادر مسئولة تكلفة خسائر الحريق الجديد بحوالى 5 ملايين جنيه واسفرالحريق عن اصابة 22 عاملا معظمهم اصيب باختناقات من جراء دخان سحابات الحريق واخطرت النيابة التى تولت التحقيق فى ملابسات كارثة الحريق الجديد.

من جانبه  أكد المهندس كامل سعفان رئيس مجلس إدارة شركة النصر للبترول فى تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد" قيام المهندس عبدالله غراب وزير البترول بالاتصال به هاتفيا بعد ظهر اليوم الجمعة للاطمئنان منه على الوضع فى الشركة.
وأضاف المهندس كامل أنه قام بتطمين وزير البترول وتأكيد سلامة الوضع وشرح ظروف وملابسات الواقعة الاخيرة.
واشار رئيس مجلس ادارة شركة النصر للبترول إلى أنه اثناء قيام العمال بإدارة

مكينات سحب مياه اخماد الحرائق ارتفعت درجة حرارة إحدى المكينات واندلع منها بعض الشرز والدخان على حد قول رئيس الشركة ولم لا يتعدى سوى مجرد حريق صغير محدود على حد قوله .
وتابع  ان العاملين بمعدات الاطفاء اسرعوا لإخماده كما اسرعت عدد من سيارت الاطفاء وتمكنت من السيطرة على الموقف قبل تفاقم الوضع.
وعن موقف حوالى 20 من سيارات المطافى التى شاركت فى تلافى الحادث الاخير قال رئيس مجلس ادارة شركة النصر للبترول: "إنه موجود لديه عدد كبير من سيارات المطافى لم تعد إلى إدارات المطافى التابعة لها حتى الآن وبمجرد علمهم بوجود حريق سارعوا لمكانهم وشارعوا مع العمال فى القيام باحتواء الموقف والقيام بأعمال التبريد وإلقاء مادة بودرة مقاومة للحرائق على مكان الواقعة تحسبا لأى تداعيات.
وعن إطلاق الشركة صفارات الخطر خلال الواقعة أكد أن المختصين فور علمهم بالواقعة سارعوا بإطلاق صفارات الإنذار والخطر داخل الشركة واشار رئيس شركة النصر للبترول إلى أن اللواء محمد عبدالمنعم هاشم محافظ السويس كان موجودا معه عندما سمعا معا صوت صفارات الإنذار والخطر تنطلق وهياج العاملين نتيجة فقد اعصابهم من مجرد حريق محدود وصغير على حد قوله وحضور سيارات المطافى بسرعة وقيامها بإلقاء كميات من بودرة إخماد الحرائق على مكان الحادث المحدود على حد وصفة ثم قيامها بعد ذلك بأعمال التبريد .

أهم الاخبار