رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد حرق مقر المخابرات الحربية ..

أهالى السلوم يبدأون اعتصامًا مدنيًا

حوادث

الأربعاء, 11 أبريل 2012 09:17
أهالى السلوم يبدأون اعتصامًا مدنيًاصورة ارشيفية
السلوم – محمد رفعت :

تشهد مدينة السلوم على الحدود المصرية الليبية احتكاكات بين أهالى السلوم والجيش أمام مقر المخابرات الحربية والذى قام الاهالى بحرقه مساء الثلاثاء على خلفية مقتل اثنين واصابة ثمانية من شباب السلوم بطلقات حية من قوات الجيش.

فى الوقت نفسه دعا اهالى السلوم الى عصيان مدنى شامل بدأ من صباح اليوم الاربعاء، في حين أغلقت المحلات ابوابها وتوقفت الانشطة المختلفة للمواطنين ووقفت حركة السفر من وإلى ليبيا عن طريق منفذ

السلوم اعتراضا على المعاملة التى وصفوها بغير الآدمية من الجيش تجاه اهالى السلوم وإطلاقه الرصاص الحى مباشرة عليهم خلال اعتصامهم وقطعهم الطريق المؤدى الى ليبيا امس الثلاثاء .
وقال راتب حسين من اهالى السلوم: "إن الجيش لا يحترم آدميتنا فى السلوم حيث لم يقم بالضرب بالرصاص المطاطى او القنابل المسيلة للدموع خلال الاشتباكات والاعتصامات التى وقعت
بالسلوم إلا أنه تعامل معنا بعنف وقصف الأهالى بالرصاص الحى مما ادى الى مقتل 2من الاهالى" .
ولا تزال مدينة السلوم فى حالة احتقان شديدة بين الأهالى والجيش وانتقلت قوات الشرطة وفريق من البحث الجنائى من مديرية امن مطروح الى مسرح الحادث لمعاينته.
من ناحية اخرى تم نقل الجثتين من مستشفى السلوم المركزى الى مشرحة مستشفى مرسى مطروح العام وتم نقل احد المصابين من منزله إلى مستشفى السلوم فى حالة خطرة نتيجة اصابته بطلق نارى بجسده من بين 8 آخرين مصابين كان المستشفى قد اخرج 4 منهم لتحسن حالتهم .
 

أهم الاخبار