رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أهالى قرية بالغربية يهاجمون مركز شرطة

حوادث

الأحد, 01 أبريل 2012 16:08
أهالى قرية بالغربية يهاجمون مركز شرطة
كتب – رفيق ناصف:

شهدت مدينة كفر الزيات أحداثًا مؤسفة عندما قام مجموعة من البلطجية بالتعدى على حملة مكلفة بتفقد الحالة الامنية بقريتى اطسا وكفور بلشاى التابعتين لمركز كفر الزيات بالاسلحة النارية.

وأسفر ذلك عن مصرع رقيب شرطة من قرية اطسا تصادف مروره من مكان الحادث (أثناء راحته حيث يعمل بمديرية أمن القليوبية) وإصابة هاشم إسماعيل عبد الرؤوف 32 سنة من قوات الشرطة التابعة للمركز بطلق نارى

فى الكتف الايمن، مما تسبب فى وجود حالة من الاحتقان لدى أهالى القرية، وقاموا بمحاصرة ديوان مركز شرطة كفر الزيات محاولين اقتحامه متهمين الشرطة بأنها هى السبب فى وفاة ابن قريتهم بعد تبادلها إطلاق الرصاص مع البلطجية.
على الفور انتقلت قيادات مديرية أمن الغربية وعلى رأسهم اللواء مصطفى باز مدير أمن الغربية
والعميد الدكتور أشرف عبد القادر مدير المباحث الجنائية مدعمين بتشكيلات مختلفة لمواجهة الموقف والسيطرة عليه وإحباط محاولة اقتحام القسم، وتم فرض كردون أمنى حول القسم ومحاولة تهدئة أهل قرية اطسا.
وتبين قيام مجموعة من البلطجية بإثارة أهل القرية والإيحاء لهم بأن الشرطة هى السبب فى مقتل ابن قريتهم وتحفيزهم على التوجه لمركز الشرطة ومهاجمته واقتحامه أخذًا بالثأر للقتيل.
من ناحية أخرى استطاعت قوات الشرطة القبض على 3 من البلطجية الذين أطلقوا النارعلى الحملة وتسببوا فى هذه الفتنة مع الشرطة وتمت السيطرة على الموقف.

 

أهم الاخبار