رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حبس المتهمين بقتل ضابط شرطة على الطريق الزراعى

حوادث

الخميس, 29 مارس 2012 16:55
حبس المتهمين بقتل ضابط شرطة على الطريق الزراعىالمتهمين
القليوبية ـ صلاح الوكيل:

أمر أحمد هانى وكيل نيابة قليوب بإشراف التهامى وجدى مدير النيابه والمستشار محمد عبد الله المحامى العام لنيابات جنوب القليوبية بحبس المتهمين بقتل ضابط الشرطة بالقليوبية

على الطريق الزراعى السريع أمام قرية قلما 4 أيام على ذمة التحقيقات ووجه لهم تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والبلطجةوإحراز سلاح وذخيرة ومقاومة السلطات والسير عكس الاتجاه.
كشفت تحقيقات النيابه التى استمرت  17 ساعه ان المتهمين عقب ارتكابهم الواقعه قاموا بالاختباء وسط الزراعات بقرية قلما التابعة لمدينة قليوب ثم توجهوا الى شبرا الخيمة وتم القبض عليهم وهم شريف صلاح حسن وفرج حمدى سالم وعبد الله محمد محمد وأحمد محمود خضر وضبط بحوزتهم بندقيتان آليتيان

و9 خزن و400 طلقه و6 قنابل مسيلة للدموع وسيارة بيضاء نصف نقل التى استخدمت فى الحادث.
أدلى المتهمون باعترافات مثيرة فى الحادث وأكدوا انهم كانوا يسيرون عكس الاتجاه للدخول الى قرية قلما وانهم تشكيل عصابى لسرقة السيارات.
أضافوا خلال التحقيقات ان السيارة التى كانوا يستقلونها مسروقة وأثناء سيرهم كان يجلس اثنان منهم فى كبينة السيارة والاثنان الاخران كانا فى صندوق السيارة والجميع يحملون الأسلحة الآلية وعندما شاهدوا الضابط وبصحبته القوة  أدركوا انه سوف يوقفهم بسبب السلاح والسيارة فقاموا بإطلاق الرصاص عليه وعلى القوة فلقى الضابط  أسامة كامل
محمد مصرعه وأصيب امين الشرطة عبده عاطف عبدالعظيم بطلق نارى وبعدها حاولت القوة اسيقافهم بإطلاق الرصاص على كاوتشات السيارة إلا انهم لم يتمكنوا من ذلك وفروا جميعا وسط الزراعات. 
كان اللواء احمد سالم جاد مدير أمن القليوبية قد تلقى إخطارا من اللواء محمد القصيرى مدير المباحث باستشهاد ضابط شرطة من  قوات أمن القليوبية  وإصابة مندوب شرطة إثر عدة طلقات من مجهولين على الطريق السريع.
انتقل رجال  المباحث الى مكان الواقعة وتبين ان الضابط الشهيد وبصحبته القوات كان معين خدمة على الطريق السريع بكمين قلما ويستقلون السيارتين 16 ب 8362 و السيارة 14 ب 6579.
فشاهد الضابط  سيارة نصف نقل بدون لوحات قادمة من شبرا الخيمة الى بنها ومحملة بأشخاص يحملون البنادق وعندما حاول استيقافها فتحوا عليه النار وعلى القوة فلقى مصرعه إثر عدة رصاصات واصيب مندوب الشرطة وفر المتهمون بالسيارة هاربين.

أهم الاخبار