رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مطرب مغمور وراء واقعة اختطاف "الشرنوبي" و"أبو زهرة"

حوادث

الخميس, 29 مارس 2012 16:53
مطرب مغمور وراء واقعة اختطاف الشرنوبي وأبو زهرةالمتهمون
القليوبية ـ صلاح الوكيل:

كشفت تحقيقات نيابة القناطر الخيرية التى باشرها محمود مصطفى مدير النيابة بإشراف المستشار محمد عبدالله المحامى العام لنيابات جنوب القليوبية عن مفاجآت جديدة فى حادث  اختطاف  الملحن صلاح الشرنوبى  وعمرو ابو زهرة.

تبين ان مطرباً مغموراً رفض الشرنوبى التلحين له دبر واقعة الاختطاف واتفق  مع زعيم العصابة  بالقناطر الخيرية على تنفيذ  العملية  مقابل  مبلغ مالى  واستعان المطرب  لاتمام عملية الاختطاف  بفتاة تدعى حنين ادعت انها مطربة وتوجهت بصحبة آخر لمكتب الشرنوبى  فى ساعة متأخرة وبعد الاتفاق توجه الشرنوبى بسيارته  لتوصيل  الفتاة إلي المريوطية كما طلبت منه التوقف للنزول حيث  تقيم وكان فى انتظاره أفراد العصابة الذين هاجموا الشرنوبى  بالاسلحة الآلية واقتادوه إلى مخزن بقرية  أبو الغيط  بالقناطر  الخيريه ثم لمنزل مكون من ستة أدوار بقرية  منطى  بقليوب  وتم تعيين حراسة  عليهما  من اثنين  من المتهمين.
أمرت النيابة بضبط واحضار  المطرب المغمور و«حنين».
وأمرت النيابة بحبس  المتهمين الخمسة وهم: هاشم سعيد هاشم الرأس المدبر لحادث الاختطاف وأحمد محمد إبراهيم السنباطى  ومصطفى  محمد عبد الغنى  إبراهيم واحمد مجدى أحمد

وعبد السلام كرم شامة.
اعترف المتهم الرئيسى  أمام النيابة بارتكابه  للجريمة  بينما انكر  شركاؤه فى التحقيقات صلتهم بالمطرب المغمور  وقالوا إنهم لا يعرفونه.
قال المتهم  هاشم سعيد هاشم فى اعترافاته ان شخص يدعى  سامح اتفق معه على خطف الشرنوبى من مكتبه بالجيزة  انتقاما منه مقابل  مبلغ مالى  بجانب الحصول على مبلغ الفدية بالكامل  وتوزيعه على افراد التشكيل  المشاركين فى العملية.
كان  اللواء أحمد سالم جاد مدير أمن القليوبية قد تلقى بلاغا من فاروق الشرنوبى شقيق المجنى عليه بخطف شقيقه وبصحبته عمرو أبو زهرة مخرج.
تم التنسيق مع مصلحة الامن العام ووضع خطة أشرف عليها اللواء سيد شفيق وكيل مصلحة الأمن وشارك فيها اللواء محمد القصيرى مدير المباحث والعميد أسامة عايش رئيس المباحث لسرعة القبض على الجناة وتوجه فريق البحث برئاسة العقداء  محمد شرباش وكيل المباحث و جمال الدغيدى رئيس فرع البحث الجنائى بشبرا الخيمة وأحمد
الشافعى رئيس فرع البحث بالخصوص الى مكان اختباء المتهمين  وتبين أن المتهمين 5 مسجلين خطر قاموا بخطف المجنى عليهما عقب خروجهما  من مكتب صلاح الشرنوبى فى الجيزة ثم قاموا بالتوجه بهما الى منطقة منطى وطلبوا من زوجة الشرنوبى دفع مبلغ 2مليون جنيه فدية مقابل إطلاق سراحه ثم قاموا بالتنقل به لكى لا يتتبعهم رجال الأمن وتوجهوا بهما  الى ابو الغيط بالقناطر الخيرية حتى  القى القبض عليهم.
اكد اللواء احمد سالم جاد مدير أمن القليوبية انه تمت الاستعانة  بفرق من القوات الخاصة بجانب عدد كبير من ضباط البحث الجنائى وتم التنسيق مع مديرية أمن الجيزة على موعد ومكان الهجوم على المتهمين داخل الوكر بعد التنسيق مع مصلحة الأمن ونجحنا فى وضع خطة الهجوم وتمت بدون أى خسائر بشرية حيث تمكنت القوات من مغافلة ومداهمة الجناة داخل الوكر  فى ابو الغيط بمساعدة المعلومات السرية التى حصلت عليها من المصادر السرية حيث فوجئ الجناة بقوات الأمن تلقى القبض  عليهم.
أوضح مدير الأمن  ان عنصر المفاجأة  ودقة المعلومات السرية التى وصلت وكيفية دخول وكر المتهمين كل ذلك كان له أكبر الأثر  فى القبض عليهم لاننا كنا نخشى من تبادل لإطلاق النار بين القوات والجناة وهو ماكان سيؤثر على سكان المنطقة والمناطق المحيطة لكن عنصر المفاجأة  كان له أكبر الاثر فى نجاح العملية.

أهم الاخبار