رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

باعة جائلون يقتلون شابا بالمعادى الجديدة

حوادث

الخميس, 29 مارس 2012 16:00
باعة جائلون يقتلون شابا بالمعادى الجديدة
كتبت- آيات الحبال:

شهدت منطقة المعادي الجديدة بدائرة البساتين اليوم الخميس جنازة أحد النشطاء الحقوقيين يدعى محمد فاروق مؤسس رابطة شباب المعادي الجديدة وذلك بعد قتله مساء أمس علي أيدى عدد من الباعة الجائلين ومحتلي أرصفة ميدان المعادي الجديدة .

تعود الواقعة عندما قام محمد بتأسيس رابطة شباب المعادى والتى كانت تهدف إلى تحسين صورة منطقة المعادى الجديدة  وتنظيف شوارعها وتنظيم المرور بها في الوقت الذي تراجعت فيه أجهزة المحليات عن أداء دورها في هذا الشأن .
وبالأمس قام عدد من الباعة الجائلين وتجار الفاكهة بالاعتداء عليه ردا علي مطالبته لهم بتوسعة الطريق وإفساح الميدان المارة بعد أن تزايد عدد الباعة ومحتلي الأرصفة والشوارع بشكل فج، وقام أحدهم بطعنه ب "مفك" في رقبته لينفذ من الجهة الأخري ويلفظ أنفاسه ويلقى ربه، ليتجه أهله بجثمانه إلي مقابر 15 مايو بحلوان لدفنه بعد قليل.
وقد قال الأهالي: إن شقيق الضحية عمر فاروق ضابط بقسم شرطة البساتين حضر أمس إلي

مكان الواقعة ومارس دوره الطبيعي دون انحياز في محاولة منه لضبط الأمن بالميدان والقبض علي الجناة، إلا أنهم فروا بعد ارتكاب جريمتهم بينما قام الأهالي بإخلاء الميدان من متعلقاتهم التي يفترشون بها الطريق.
وعلق على الواقعة حسين المتولى مدير مركز شفافية للدراسات المجتمعية علي الواقعة معتبرا حياة الشاب محمد فاروق الناشط المجتمعي، ضحية إهمال الأجهزة الحكومية في القيام بدورها في تنظيم الشوارع وصون الأمن وضبط حركة الفوضويين والعشوائيين من الباعة والبلطجية علي السواء، مؤكدا أن دور اللجان الشعبية التي ظهرت بقوة بعد ثورة يناير مكملا ومساعدا بالأساس للحكومة متي استمرت أجهزتها قائمة بدورها في ذلك.

أهم الاخبار