رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لصعوبة تأمين المحكمة وغضب الأهالى

نقل محاكمة الضباط قتلة الثوار إلى خارج الإسكندرية

حوادث

الأربعاء, 21 مارس 2012 15:56
نقل محاكمة الضباط قتلة الثوار إلى خارج الإسكندرية
الإسكندرية ـ شيرين طاهر:

قررت محكمة جنايات الإسكندرية برئاسة المستشار محمد حماد وعضوية المستشارين جاد حلمى وشريف فؤاد وقف مداولة جلسة محاكمة الضباط قتلة الثوار

المتهم فيها كل من اللواء محمد إبراهيم مدير أمن الاسكندرية سابقاً واللواء عادل اللقانى والرواد وائل الكومى ومعتز العسقلانى ومصطفى الدامى ومحمد سعفان المتهمين فى قتل الثوار فى أحداث جمعة الغضب.

وفوجئت هيئة المحكمة أمس الأربعاء بورود تقرير من مديرية الأمن من اللواء خالد غرابة مدير أمن الاسكندرية بصعوبة تأمين

المحكمة لإدارة الجلسة وذلك بسبب أحداث أمس من محاولات أهالى الثوار، التعدى بالضرب على أفراد الأمن والجيش ومحاولة اقتحام قفص الاتهام الموجود به المتهمون.

وطالب مدير الأمن بنقل المحاكمة الى مدينة أخرى لذا قررت المحكمة عرض القضية على المستشار رئيس محكمة استئناف الاسكندرية لتدبير مكان آخر خارج البلد لمحاكمة المتهمين تتوافر فيه الحماية الأمنية الكافية التى تساعد المحكمة على

نظر القضية وإعلام الخصوم. وفى سياق متصل قام أهالى الثوار بالتعدى بالسب على الأمن وهيئة المحكمة والقيام بأعمال شغب فى محيط محكمة جنايات الاسكندرية.

وفى سياق آخر قام العشرات من أسر الشهداء بعمل وقفة احتجاجية على سلالم المحكمة اعتراضاً على قرار المحكمة وردد الأهالى ضدهم «باطل.. باطل، والشعب يريد تطهير القضاء، يسقط حكم العسكر»، بالإضافة الى تهديد المحكمة بالاعتصام، كما قام شباب الثوار بمحاولة اقتحام سيارة أمن مركزى والتعدى على أمناء الشرطة وقام أحد الشباب بالنوم على الأرض أمام السيارة إلا أن رجال الشرطة قاموا بتحويل اتجاه السيارة وفروا هاربين بالسيارات.

أهم الاخبار