رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تأجيل قضية القديسين لأبريل حدادًا على شنودة

حوادث

الأحد, 18 مارس 2012 09:26
تأجيل قضية القديسين لأبريل حدادًا على شنودة
الاسكندرية - شيرين طاهر:

طلب جوزيف ملاك محامى كنيسة القديسين بالإسكندرية تأجيل آخر جلسات القضية التى كان المقرر عقدها صباح اليوم نظرا لفترة الحداد على وفاة بطريرك الكنيسة القبطية بمصر البابا شنودة الثالث.

قررت محكمة الامور المستعجلة تأجيل جلسة قضية تفجيرات "كنيسة القديسين" التى راح ضحيتها العديد من المواطنين الى جلسة 8 أبريل القادم وذلك لاستكمال اوراق القضية.
قدم جوزيف ملاك محامى المجني، صحيفة معلنة بإدخال المشير طنطاوي بصفته الرئيس الأعلى للقوات المسلحة خصما في الدعوي القضائية رقم 1066 لسنة 2011، وإلزامه بسرعة اصدار قرارات

بإلقاء القبض علي المتهمين، وإلزام واللواء محمد إبراهيم يوسف وزير الداخلية، باستكمال التحريات وإرسالها لنيابة أمن الدولة، حتي تستوفي شكل القضية وتتم إحالتهم إلي محكمة الجنايات.
وكان ملاك محامى الكنيسة، قد طالب في الجلسة السابقة، بمثول حبيب العادلى، وزير الداخلية الأسبق، في الجلسة للتحقيق معه في البلاغ المقدم ضده رقم 7670 لسنة 2010، الذي يتهمه بالإهمال الذي وصل إلى التواطؤ في عدم ضبط وإحضار المتهمين الحقيقيين
في القضية.
واعلن "جوزيف" عن اقامة دعوى قضائية بمجلس الدولة بالاسكندرية ضد المشير الطنطاوى ورئيس الوزراء بصفته ووزير الداخلية بصفته ووزير العدل بصفته ومجموعة من القيادات الامنية لاتهامهم بالتباطؤ فى تقديم المستندات الخاصة بقضية الكنيسة واتهام الداخلية بالتقاعس فى اجراء تحريات المباحث حول الواقعة .
وفى سياق آخر قام "جوزيف" بإرسال انذار على يد محضر الى كل من الدكتور كمال الجنزورى رئيس الوزراء واللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية واللواء خالد غرابة مدير أمن الإسكندرية ورئيس مباحث المنتزه يطالبهم بتنفيذ أوامر النيابة بسرعة ضبط وإحضار المتهمين .
وأكد "ملاك" فى حالة تقاعسهم عن تنفيذ الإنذار سوف يتم رفع جنحة مباشرة عليهم بالحبس والعزل من وظائفهم .

 

أهم الاخبار