رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصرع شخص على يد مسجلين خطرًا بسمنود

حوادث وقضايا

الخميس, 08 مارس 2012 20:14
مصرع شخص على يد مسجلين خطرًا بسمنود
الغربية - رفيق ناصف:

شهدت قرية الراهبين التابعة لمركز سمنود بمحافظة الغربية مشاجرة بين شخص ومسجلين خطرا إثر خلافات سابقة بينهما وأسفرت المشاجرة عن مصرع الأول وعقب الجنازة قام الأهالى بإشعال النيران بـ5 منازل من بينهم منزل أحد المتهمين انتقاما منهما.

وقامت قوات الأمن بفرض كوردون أمني منعا لحدوث أعمال بلطجة أو شغب.
كان اللواء مصطفى باز مدير أمن الغربية قد تلقى إخطارا من مركز سمنود يفيد بوقوع مشاجرة بين 3 أشخاص بقرية الراهبين أسفرت عن إصابة محمد فتحى عبد

المقصود مصاب بجرح طعنى نافذ بالصدر وجرح قطعى بالأنف وجرح قطعى بفروة الرأس ولقى مصرعه متأثرا بإصابته فور وصوله لمستشفى المنصورة العام.
تم تشكيل فريق بحث قادة العميد دكتور أشرف عبد القادر مدير المباحث الجنائية وتبين من التحريات حدوث مشاجرة بين المجنى عليه وكل من محمد دعبس الهلباوى مسجل خطر ومحمد مصطفى "هارب" وهم تابعان لجماعة تدعى "اسهواجية" وهى مجموعة من البلطجية
تخصصت فى فرض السيطرة على المواطنين والقيام بأعمال البلطجة وأسفرت المشاجرة عن مصرع الأول الأمر الذى أثار غضب الأهالى بالقرية وقاموا بإشعال النيران بـ5 منازل أحدهم ملك المتهم الهارب والمنازل الأخرى ملك لأشخاص تابعين لجماعة "اسهواجية" انتقاما منهم.
تمكنت قوات الأمن من ضبط المتهم الأول في حين تمكن الثاني من الهرب وتبين أن المنازل المحترقة هي ملك كل من بشري عطية سويلم وسعدة كمال سعد وميادة عطية سويلم وأم خليل السيد عبد العال.
تم فرض كوردون أمني على القرية خوفا من تصاعد الأزمة وتم تحرير محضر تحت رقم 2529 جنايات سمنود وأخطرت النيابة العامة التى تولت التحقيق.

أهم الاخبار