مصرع سيدة ونجليها حرقاً‮ ‬ونجاة الأب في‮ ‬ظروف‮ ‬غامضة

حوادث وقضايا

الخميس, 27 يناير 2011 16:39
كتب‮ - ‬خالد ادريس وسامية فاروق‮:‬

شهدت منطقة بولاق الدكرور مأساة انسانية لقيت ربة منزل وابناها مصرعهم حرقاً‮ ‬وأصيب رب الاسرة في‮ ‬حريق مروع دمر شقتهم‮.‬

وقع الحادث في‮ ‬العقار رقم‮ ‬28‮ ‬شارع أحمد ابراهيم بمنطقة بولاق الدكرور عندما أبلغ‮ ‬الاهالي‮ ‬بنشوب حريق في‮ ‬الطابق الثالث انتقلت قوات الحماية المدنية بإشراف اللواء اسامة المراسي‮ ‬مساعد الوزير لأمن الجيزة وتمكنت من السيطرة علي‮ ‬النيران،‮ ‬وتبين أن الشقة ملك حازم محمود‮ ‬50‮ ‬سنة موظف،‮ ‬كما تبين أن النيران دمرت محتويات الشقة تماماً‮ ‬وكشفت معاينة آثار الحادث عن مأساة حيث عثر علي‮ ‬جثتي‮ ‬نجلي‮ ‬صاحب الشقة احمد حازم‮ ‬18‮ ‬سنة طالب جامعي‮ ‬وعبد الرحمن حازم‮ ‬12‮ ‬سنة طالب بالاعدادي‮ ‬محترقين بالحمام وأصيب
الأب بحروق وتم نقله للمستشفي‮ ‬وأكد الجيران أن الام كانت بالشقة وتفاءلوا بنجاتها ورجحوا خروجها لشراء مستلزماتها اليومية الا ان رجال الحماية المدنية عثروا علي‮ ‬جثتها أسفل حطام السرير محترقة تماماً،‮ ‬انتقل رجال المعمل الجنائي‮ ‬لمعاينة آثار الحريق وتحديد اسبابه وتولت النيابة التحقيق حيث أكد جمال ابراهيم الذي‮ ‬يسكن في‮ ‬الشقة المقابلة للشقق المنكوبة أنه فوجئ بخروج دخان من شقة جاره فأسرع وآخرون بكسر الباب واستغاثوا بقوات الاطفاء واكتشفوا نجاة رب الاسرة واصابته بحروق بسيطة ونقله للمستشفي‮ ‬ولم‮ ‬يتمكنوا من انقاذ الباقين‮.‬

انتقلت‮ »‬الوفد‮« ‬إلي‮ ‬موقع الحادث واكدت

احدي‮ ‬الجارات انها فوجئت بتصاعد دخان من شقة جارهم واسرعت لاستطلاع الامر فشاهدت صاحب الشقة‮ ‬يخرج منها وهو مصاب بحروق طفيفة واكد الجيران أن رب الاسرة كان دائم التعدي‮ ‬علي‮ ‬زوجته وولديه واشارت التحريات الاولية إلي‮ ‬وجود شبهة جنائية في‮ ‬الحادث وأكد مصدر أمني‮ ‬أن خروج الاب من الحادث بهذه الاصابات البسيطة‮ ‬يضع العديد من علامات الاستفهام حوله ويدفعنا للشك في‮ ‬وجود شبهة جنائية وراء الحادث‮.‬

انتقل فريق من النيابة العامة لمعاينة مكان الحادث ضم كلاً‮ ‬من مختار البيدوي‮ ‬وعلي‮ ‬جمال وشريف الغباري‮ ‬وكلاء نيابة بولاق الدكرور بإشراف حاتم فاضل رئيس النيابة والمستشار مجاهد علي‮ ‬مجاهد المحامي‮ ‬العام الأول لنيابات جنوب الجيزة وقررت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة وانتداب المعمل الجنائي لبيان سبب الحريق وتشريح الجثث لبيان سبب الوفاة‮.‬

وكشفت التحقيقات نجاة الابنة وتدعي‮ ‬سارة‮ ‬23‮ ‬سنة والتي‮ ‬كانت تؤدي‮ ‬امتحانات نصف العام‮.‬

 

أهم الاخبار