بسبب تعنت الصحة.. بائع متجول يحاول الانتحار

حوادث وقضايا

الأحد, 23 يناير 2011 16:24
الإسماعيلية ـ ولاء وحيد:

حاول شاب يعمل بائعا متجولا بمدينة فايد بالإسماعيلية الانتحار بعدما سكب البنزين على نفسه احتجاجا على اعتياد موظف الصحة بالتعنت معه وإلقاء المأكولات التي يبيعها في الشارع. وقال أحمد غريب 25 سنة إنه هدد بإشعال النار في نفسه لما يتعرض له يوميا من مضايقات من موظف الصحة بفايد دون أي حق رغم أن لديه شهادة صحية تحمل

رقم 288 ومستمرة حتى ديسمبر 2011 وأوراقه سليمة.
وأضاف أن المضايقات بلغت لحد يلقي الموظف المأكولات التي يبيعها في الشارع وتحت أرجل المارة، متوعدا لي بالسجن وقطع العيش من المنطقة دون أي مخالفة صدرت.
وأوضح غريب "أن المضايقات بدأت تتزايد من الموظف بعدما قام أحد المواطنين بفتح مطعم
لبيع السندوتشات والمأكولات في نفس الشارع الذي تتواجد فيه عربيتي المتحركة".
وأشار إلى أن لديه ثلاثة أطفال ويدفع إيجار شهري لمسكنه يصل لـ 300 جنيه وليس لديه دخل سوى هذه العربة التي يعمل عليها من السابعة صباحا حتى الثانية عشرة ظهرا في شارع فايد الجديد.
وقال غريب إنه حاصل على دبلوم تجارة من محافظته الفيوم ولم يجد عملا مما اضطره للعيش في فايد والعمل على العربة التي تدر دخلا محدودا يكفي احتياجات أطفاله الأساسية بالكاد.

أهم الاخبار