رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجنايات تبرئ أمين شرطة من قتل متظاهر بالزاوية

حوادث

الثلاثاء, 29 نوفمبر 2011 11:23
كتب -إبراهيم قراعة :

قضت محكمة جنايات شمال القاهرة ببراءة أمين الشرطة صبحي عبد الوهاب الشهير بأبو صدام،أمين شرطة بقسم الزاوية الحمراء من تهمة الشروع في قتل أحد المتظاهرين أمام القسم يوم 28يناير الماضي "جمعة الغضب".

صدر الحكم برئاسة المستشار جمال القيسوني وعضوية المستشارين شعبان الشامي وابراهيم عبيد بأمانة سر احمد جاد وعامر احمد
شهدت الجلسة العديد من المشاحنات والمشادات بين أقارب المتهم والحاضرين ومن أهل المجني عليه .
وأكدت المحكمة في أسباب حكمها

.set("page_url", "https://alwafd.news/").display();
أنه ثبت من التقرير الطبي رقم 332 الصادر من مستشفى الدمرداش بتاريخ 28/2/2011 أنه تم  بتر الذراع الأيمن للمجني عليه محمد إبراهيم حميدة ،و ثبت من مناظرة النيابة العامة يوم 8/5/2011 للمجني عليه عدم وجود بتر لأي من ذراعيه ورغم ذلك تم  إحالة المتهم إلى النيابة العامة لمحاكمته  ، وأشارت  المحكمة في أسباب حكمها
.set("page_url", "https://alwafd.news/").display();
إلي أنه ثبت من اعتراف المتهم بالتحقيقات أن المتواجدين أمام القسم في ذلك التوقيت كانوا يحملون الأسلحة البيضاء وزجاجات المولوتوف راغبين في الفتك بمن داخل القسم ،وأضافت المحكمة أن هذه الظروف تتيح للمتواجدين داخل القسم الدفاع عن أنفسهم وعن القسم ، وأن ما قام به هؤلاء المتظاهرون غير السلميين يعد تخريبا لمنشآت الدولة ولا يعد من قبيل أعمال الثورة السلمية ولايقبل ثوار 25يناير أن يكون من بينهم مجرم أو بلطجي لارتكاب جرائمه.
قضت المحكمة بالبراءة  وطلبت من النيابة العامة التحقيق مع مسئولي مستشفى الدمرداش الذين قاموا بإعداد التقرير .


 

أهم الاخبار