رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"اتحاد محامي الثورة" يتهم الأمن باستخدام قنابل تقتل المتظاهرين

حوادث

الخميس, 24 نوفمبر 2011 13:50
كتب- وائل محمد:

تقدم منتصر الزيات محامى  المدعين  بالحق المدني في قضية قتل المتظاهرين ممثلا عن "اتحاد محامى الثورة" ببلاغ للنائب العام المستشار عبد المجيد محمود ضد المشير محمد حسين طنطاوى رئيس المجلس العسكر ى وعصام شرف رئيس الوزراء ومنصور عيسوى  ووزير الداخلية ورئيس قطاع الأمن المركزي، ومدير أمن القاهرة، يتهمهم باستخدام غازات سامة لقتل المتظاهرين.

وذكر البلاغ - الذى يحمل رقم 10849لسنة 2011 أنه بتاريخ 20 نوفمبر

الجاري: اقتحمت قوات الشرطة العسكرية والمدنية بوزارة الداخلية ميدان التحرير واعتدت علي المتظاهرين السلميين وقاموا بسحل المتظاهرين على الارض بوحشية مستخدمين القنابل المسيلة للدموع وقاموا بإشعال النيران في متعلقاتهم بعد الاعتداء الوحشي عليهم مما يؤكد تعمد القيادات الأمنية  قتل المتظاهرين
وأوضحوا في البلاغ أن قوات الأمن لم تكتف بذلك بل قامت بإطلاق غاز "
cs" الذي يسبب استنشاقه مضاعفات حادة في الجهاز التنفسي والقيء الحاد والتسمم الذي يؤدي للوفاة بسبب تفاعل مركباته، وهذا النوع من القنابل لا يسمح باستعماله إلا في حالات الحرب طبقاً لمعاهدة الأسلحة الكيماوية الموقعة عام 1997 التي رفضت مصر التوقيع عليها.
كما استخدمت قوات الأمن غاز " cr" الذي أكدت الأبحاث العلمية أن كثرة التعرض لهذه الغازات ترفع من نسبة السموم في الجسم مما يؤدي للوفاة، وطالب مقدمو البلاغ التحقيق في جرائم قتل المتظاهرين، وتحليل القنابل المستخدمة من قوات الأمن عن طريق قاضي تحقيق.

 

أهم الاخبار