غرق فتاة ونجاة شقيقتها فى تصادم باخرة بلنش بالنيل

حوادث وقضايا

الجمعة, 11 نوفمبر 2011 15:26
كتب – محمد صلاح:

لقيت فتاة مصرعها غرقا فى نهر النيل إثر حادث تصادم بين باخرة ولنش فى اتجاه كوبرى قصر النيل ، وتمكنت قوات الإنقاذ من انتشال شقيقتها الصغرى وجار البحث عن جثة الغارقة وتولت النيابة التحقيق.

وتبلغ للإدارة العامة لشرطة المسطحات المائية  من قسم شرطة مسطحات القاهرة بحدوث تصادم بين الباخرة ( سحر2) حمولة 99 راكبا قيادة الريس بحرى / كامل أحمد إبراهيم درويش - ولنش النزهة المسمى (نبيل) قيادة المدعو / سعيد فارس مهنى (هارب) بنهر النيل , ونتج عن ذلك سقوط فتاة من اللنش الأخير بنهر النيل وغرقها وتدعى أسماء طارق عبد العزيز - سن 18 - طالبة - وتقيم بولاق الدكرور

بالجيزة .

بالفحص تبين أنه أثناء دوران الباخره ( سحر 2) من الفرعة الصغرى لنهر النيل للفرعة الكبرى فى اتجاه كوبرى قصر النيل وعليها مجموعة من الركاب فوجئ بلنش النزهة ( نبيل ) أمامه والذى يستقله مجموعه من الأفراد للنزهة ولم يستطع قائد الباخره تفادى الاصطدام به , مما أدى إلى اختلال توازن الفتاة المذكورة والتى كانت تجلس بمقدمة اللنش برفقة شقيقتها /إسراء - سن14 مما أدى إلى سقوطهما فى المياه.

و تمكن مستقلو اللنش من إنقاذ الأخيرة ولم تفلح محاولات إنقاذ الأولى ، تم إخطار شرطة

الإنقاذ النهرى التى أجرت عدة محاولات لانتشال جثة الفتاة المذكورة ومازالت جهود البحث مستمرة .

وتمكنت وحدة مباحث قسم شرطة مسطحات القاهرة من ضبط اللنش الهارب بمرسى ماسبيرو وبمعاينته وجد به تطبيق بالبرواز الحديدى بالجهة اليسرى من اللنش وتم التحفظ عليه بمرسى قسم المسطحات على ذمة تصرف النيابة.

كما تم التحفظ على الباخرة وعدم تحريكها من مرساها بالساحل على ذمة تحقيقات النيابة، بسؤال الريس البحرى للباخرة المدعو/ كامل أحمد إبراهيم –قرر استخدامه للكشافات الضوئية وسارينة الباخرة لمحاولة تنبيه قائد اللنش لتفادى الاصطدام إلا أنه لم ينتبه.

كما قررت شاهدة الواقعة المدعوة/ هاجر مصطفى محمد - سن20 - طالبة - ومقيمه بولاق الدكرور والتى كانت مستقلة لنش النزهة بأن سبب التصادم هو الرعونة من قائدى اللنش والباخرة . تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة و العرض على النيابة التى باشرت التحقيقات.

أهم الاخبار