إضراب "مذيعة" عن الطعام اعتراضا على قرار النيابة

حوادث

الخميس, 03 نوفمبر 2011 12:12
الغربية – رفيق ناصف

أضربت  مذيعة بإذاعة وسط الدلتا عن الطعام والعلاج اعتراضا منها على قرارات مدير نيابة كفر الزيات فى قضية بينها وبين شقيقها .

أشارت أمانى صباح إلى أنه فى يوم 13/9/2011 فوجئت باقتحام شقيقها إبراهيم صباح منزلها الكائن بقرية كفر الشوربجى التابعة لكفر الزيات وذلك الساعة الـ 7 صباحا وبصحبته 7 من البلطجية وسحلها داخل الشقة محاولين حقنها بعقار مخدر بهدف إيداعها داخل مستشفى لتلقى العلاج بدعوى أنها تتعاطى المواد المخدرة

ثم رفع دعوى قضائية ضدها بالحجرعليها والاستيلاء على أموالها بدعوى أنها غير متزنة عقليا لقيامها بصرف أموالها فى تعاطى المخدرات .
وتحرر محضر رقم 22161 جنايات كفر الزيات .
وأضافت امانى أنه تم القبض على شقيقها والذى اعترف فى التحقيقات بالواقعة بمعاونة د. محمد أبوليلة طبيب بقسم الأمراض النفسية بمستشفى جامعة طنطا وذلك لوضعها فى مستشفى الامراض العقلية حتى يتمكن
شقيقها من رفع دعوى حجر للاستيلاء على ميراثها .
وأضافت أنها قامت بتقديم شكوى للمحامى العام الاول ونتيجة لذلك استدعت النيابة د. محمد أبوليلة ولكن تم إخلاء سبيله دون مواجهته بالمتهم شقيقها .
وأكدت المذيعة امانى أن السبب وراء إضرابها عن الطعام أن خالد الملاح مدير نيابة كفر الزيات لم يقم بمواجهة أبوليلة بشقيقها ثم إخلاء سبيله ،وأن هذا  يعتبرتقصيرا وتواطؤا" على حد قولها " من مدير النيابة .
وأكدت أنها قامت برفع شكوى للمحامى العام ضد مدير النيابة وأنها تطالب بإعادة القضية الى النيابة للتحقيق فيها من جديد مع شقيقها والطبيب والبلطجية.

 

أهم الاخبار