التحقيق فى إنشاء كبارى بالعريش بـ 250 مليون جنيه

حوادث

الأربعاء, 02 نوفمبر 2011 12:30
كتب - عبدالعزيز محمود:

تحقق النيابة العامة بشمال سيناء فى بلاغات رسمية مقدمة إلى د.عصام شرف رئيس مجلس الوزراء ضد هيئة الطرق والكبارى وشركات المقاولات.

تؤكد البلاغات عدم صلاحية الارض لبناء الكبارى عليها وان هذه الكبارى فى حالة تعرض العريش لسيول سوف تنهار بسرعة كبيرة بسبب عدم صلاحية الارض وعدم إقامة الكبارى على الخوازيق المتعارف عليها هندسيا.
وأضافت البلاغات وجود مخالفات فى البناء التى تمت بطريقة غير سليمة وغير مطابقة للمواصفات الفنية، ووجود عينات من اجسام الكبارى غير صالحة للبناء، ووجود عيوب فنية فى جسم الكوبرى الاول وهو كوبرى

الموقف والتى تم انشاؤه عن طريق شركة النيل العامة للطرق والكبارى وشركة النيل الصحراوية التى نفذت مشروع كبارى مجرى الوادى بالعريش التى تم تنفيذها عقب السيول التى تعرضت لها محافظة شمال سيناء .
قررت النيابة فى القضية رقم 1411لسنة 2011ادارى اول العريش فحص الكبارى الثلاثة المقامة على الوادى وذلك بعد الاطلاع على الرسوم الهندسية لبيان مدى مطابقتها للرسوم الهندسية والاصول الفنية المتعارف عليها هندسيا. وكذلك عمل مجسات للارض المقام عليها
الكبارى لبيان مدى صلاحيتها لإقامة هذه الكبارى.
اكدت النيابة ان اللجنة التى ستعاين لها الحق فى الاطلاع على كافة الرسوم الهندسية وجميع الاوراق والمستندات دون أدنى معارضة وللجنة الحق فى إيقاف أى أعمال ترى مخالفتها للرسوم الهندسية والقواعد والاصول الهندسية المتعارف عليها قانونا.
يذكر ان لجنة المعاينة تشكلت عن طريق اللواء عبدالوهاب مبروك محافظ شمال سيناء.
يشارك فى اللجنة مركز بحوث ودراسات الهندسة المدنية بكلية الهندسة جامعة القاهرة.
وفى نفس السياق اجتمع كل من المهندس مصطفى صحصاح مدير عام منطقة النقل والكبارى والمهندس احمد على جاد مهندس المشروع الخاص بإنشاء الكبارى مع اللواء جابر العربى سكرتير عام محافظة شمال سيناء لبحث كيفية مواجهة هذا البلاغ والتحقيق السريع مع الشركات المنفذة للمشروع.

 

أهم الاخبار