رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كشف لغز مقتل مقاول على يد زوجته بالعاشر

حوادث

الأربعاء, 19 أكتوبر 2011 16:42
الشرقية : هيثم محمد

تجردت زوجة وأولادها من مشاعر الرحمة والإنسانية لقيامهم بالتعدي علي زوجها بالضرب علي رأسه حتي أردوه قتيلا بواسطة آلة حادة.

نجحت أجهزة الأمن بالشرقية في القبض علي مرتكبي حادث مقتل مقاول تم العثور عليه بالعاشر من رمضان جثة هامدة ملقاة علي الأرض أمام منزله بالمجاورة العاشرة، وكشفت التحريات حول ملابسات الواقعة أن من وراء ارتكاب الجريمة زوجة المجني عليه ونجلتيهما.

وترجع أحداث الواقعة عندما تلقي اللواء محمد ناصر العنتري مدير أمن الشرقية إخطارا من مأمور مركز شرطة العاشر من رمضان يفيد ببلاغ من الأهالي بشأن العثور علي جثة المدعو "علي حسن محمود حسن" 53 عاما مقاول يقيم بالعاشر من

رمضان بالمجاورة العاشرة ملقاة علي الأرض أمام منزله, وتم تحرير محضر رقم 3302 إداري قسم شرطة أول العاشر من رمضان, وتم تكليف المباحث بالتحري عن الواقعة وظروفها وملابساتها   .

علي الفور تم تشكيل فريق من البحث الجنائي الذي ضم ضباط قسم أول العاشر من رمضان بالاشتراك مع ضباط فرع بحث الجنائي بالعاشر, والذي قاده اللواء عبد الرءوف الصيرفي مدير المباحث الجنائية بالشرقية والذي انتقل إلي مسرح الجريمة وقام بالمعاينة والتحري.

وكثف ضباط المباحث جهودهم  للبحث عن اكتشاف لغز مصرع المجني عليه, والتي أسفرت عن

الوصول إلي الجناة مرتكبي الواقعة، وكشفت التحريات أن من وراء هذه الجريمة البشعة زوجة المجني عليه وتدعي "سعدية صابر مصطفي عمر" 45 عاما ربة منزل،  ونجلتيها.
  وقام قريق البحث من ضبط الجناة وبمواجهتهم اعترفت المتهمة الأولي بقيامها بالتعدي علي المجني عليه (زوجها ) بالضرب بآلة حادة علي رأسه، وذلك عقب مشادة كلامية حدثت بينهم وقيام المجني عليه بالتشكيك في شرفها وسلوكها هي ونجلتها تطورت إلي الاتفاق بالتخلص علي المجني عليه بالاشتراك مع شقيقتها, وعقب ذلك قامت المتهمة الثانية والثالثة بنقل جثة المجني عليه من مكان ارتكاب الواقعة داخل مسكن الزوجية والقائها به أمام المسكن وإخفاء معالم الجريمة.
تم ضبط الأداة المستخدمة في وفاة المجني عليه بإرشاد المتهمة الأولي (الزوجة)، وتم تحرير محضر رقم 17|10 أحوال قسم أول العاشر من رمضان، وجارٍ العرض علي النيابة العامة.

أهم الاخبار