رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

القومي للمرأة يعقد ندوة حول "الدراما وتنمية وعي الأسرة"

أخبار وتقارير

السبت, 27 نوفمبر 2021 21:29
القومي للمرأة يعقد ندوة حول الدراما وتنمية وعي الأسرةجانب من الندوة

كتبت- إيمان الجندي وأمنية فؤاد:

عقدت لجنة الإعلام بالمجلس القومي للمرأة ندوة حول "الدراما وتنمية وعي الأسرة" برئاسة دكنورو سوزان القليني مقررة اللجنة، وبمشاركة عدد من أعضائها ومقررات الفروع عبر تقنية زووم، اليوم الخميس الموافق ٢٥ نوفمبر ٢٠٢١، وذلك في إطار حملة الـ16 يوم.

 

 

قومي المرأة يطلق فعاليات حمله طرق الأبواب تحت شعار "مراكب النجاه شراعها مصري"

 

 

في البداية توجه الجميع بالدعاء والأمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة، وتم عرض فيلم تسجيلي قصير خلال الندوة للتعرف على القصة وراء حملة الـ16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة وأعمال المجلس المتنوعة في هذا الصدد.

جانب من الندوة

 

 

وتم استعراض الرسائل التي أعدتها لجنة لصياغة شعارات ورسائل إعلامية يتم بثها من خلال كافة وسائل الإعلام ومقررات الفروع برئاسة هبة باشا الكاتبة الصحفية الكبيرة والاعلاميين، منى نشأت سيد الحراني ونادية النشار  " المرأة المصرية وتد وسند"، " المرأة المصرية عمود البيت وكرامته"، "أمنها أمان وحقوقها شرعها الرحمان"، "بنت الأصول المصرية عاملها بذوق وإنسانية"، "فكري قرري أنتي دايما تقدري".جانب من الندوه

 وتم تسليط الضوء على "أمانها أمان وحقوقها شرعها الرحمان" تأكيدا على الاهتمام والتطوير الكبير من كل المؤسسات الدينية لتجديد وتصحيح المعاني والمفاهيم الدينية التي تتناول قضايا

المرأة، فإن حقوق المرأة في كل الأديان السماوية "شرعها الرحمن".

قالت دكتورة نسرين البغدادي، عضو المجلس القومي للمرأة، خلال مداخلتها : "لابد وأن نعترف أن الدراما من أكثر القوالب الفنية تأثيرا في الوعي الاجتماعي والقيم والمعايير والسلوكيات من خلال ما تقدمه من مضامين وبالتالي هي تساهم في تشكيل وعي الأفراد وفي رؤاهم تجاه القضايا المجتمعية ولأنها أيضا الأكثر انتشارا بين شرائح المجتمع كافة بمستوياته المختلفة.. فهي الأكثر تأثيرا في المشاهد نظرا لتعرض الجمهور لها بصورة مستمرة".

وأوضحت السيناريست أماني التونسي، كاتبة سيناريو احدى حكايات الجزء الثاني من مسلسل "إلا أنا"، أن الدراما هي الرسالة التي تلعب دورا في توعية الأسرة بشكل عام داخل المجتمع بقضايا المرأة.

وأشارت التونسي، إلى أن موضوع دكتوراة الخاص بها كان حول العنف ضد المرأة في الدراما العربية منذ 1950 حتى 2010، مؤكدة أن اختيارها لدخول مجال الدراما "هدفه تغيير المجتمع ككل".

ولفتت السيناريست أماني، إلى أن مسلسلي "زي القمر" و"ورا كل باب حكاية" ناقشا أيضا قضايا المرأة،

وأشادت بتفاعل الدكتورة مايا مرسي على حكاية "على الهامش" والقروض الصغيرة للسيدات التي أطلقتها السيدة انتصار السيسي كدليل على مدي تأثير الدراما بشكل إيجابي لنشر الوعي وتغيير المفاهيم فيما يتعلق بتمكين المرأة واعتمادها على نفسها.

وأكد محمد فاضل، المخرج الكبير، على أن الدراما لابد أن تكون لها رسالة تخدم المجتمع وتساعد في حل الكثير من القضايا التي يعاني منها المجتمع المصري، مشيرا إلى أهمية وجود خطة استراتيجية تحدد القضايا التي يتعين طرحها طوال العام.

وأوضحت الناقدة ماجدة موريس، أهمية تحديد القضايا الأكثر إلحاحا التي يجب أن، تعالجها الدراما ووجود مؤلفين ومخرجين قادرين على توجيه الرسائل بشكل صحيح للمتلقي، مؤكدة على أن عدد الحلقات يجب أن يتناسب مع الفكرة والمحتوى وأن الإعلانات الكثيرة والطويلة تعيق تأثير الدراما على الجمهور.

وأشارت سوزان القليني، إلى إعداد المرصد السنوي للدراما المصرية في المجلس لتقييم معالجة صورة المرأة المصرية، مؤكدة على دور الدراما في انخفاض نسبة العنف المادي والمعنوي ضد المرأة في الأونة الأخيرة وذلك عن طريق معالجة قضايا المرأة بالشكل الذي يليق بها وبمكانتها داخل المجتمع.

ودعت القليني، وسائل الإعلام والدراما إلى تناول القضايا بشكل متوازي مع اهتمام الدولة والمجلس القومي للمرأة.

 شهدت الندوة حضورا كبيرا من المهتمين والمتخصصين والاعلاميين وتم الاعلان في نهاية الندوة عن ندوة الاعلام ودوره في مناهضة العنف ضد المراة والتي تهقدها لجنة الاعلام بالمجلس  يوم الخمييس ٢ ديسمبر في اطار انشطة ١٦ يوم مناهضة العنف ضد المرأة.

 

طالع المزيد من الأخبار عبر موقع alwafd.news

 

 

أهم الاخبار