رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ضحية لعبة جنسية.. امرأة تربط زوجها وتخنقه أثناء العلاقة بأوسيم

حوادث

الخميس, 26 نوفمبر 2020 13:52
ضحية لعبة جنسية.. امرأة تربط زوجها وتخنقه أثناء العلاقة بأوسيمسيدة تقتل زوجها

كتب - أحمد شرباش ومحمد علام

 أنهت ربة منزل حياة زوجها بخنقه بإيشارب، بعد اتفاقهما على تقييده من الخلف أثناء ممارستهما لعبة جنسية، حيث استغلت شل حركته وانتقمت منه بسبب خلافات بينهما، وألقت أجهزة الأمن القبض على المتهمة، وقررت النيابة حبسها 4 أيام على ذمة التحقيق.

 

 وكشفت التحقيقات أن الواقعة كشفها والد الضحية بعد أن تسلل الشك بداخله لاختفاء ابنه أيام عدة من دون أن يطمئن عليه، وباستطلاعه الأمر بالتوجه لمنزل ابنه وجده جثة هامدة، من دون العثور على ابن الضحية وزوجته.

 

 وأوضحت التحقيقات أن والد المجني عليه توجه إلى قسم شرطة أوسيم بالجيزة وحرر محضراً بالعثور على نجله جثة هامدة داخل شقته.

 

 انتقلت قوة أمنية لمكان الواقعة، وتبين من مناظرة الجثة أنها لشاب في العقد الثالث من العمر، ولا توجد عليه أى آثار عنف

سوى علامات حول الرقبة تبين أنها ناتجة عن تعرضه للاختناق بواسطة إيشارب، وتم نقله إلى مشرحة زينهم لتشريحه لبيان أسباب الوفاة. وبتكثيف التحريات تبين أن زوجة المجني عليه "ممرضة" وراء الواقعة، وأنها توجهت لمنزل أحد معارفها بعد ارتكابها الحادث، وتوجهت قوة أمنية لمكان تواجدها وتم ضبطها، وأمام جهات التحقيق اعترفت الزوجة المتهمة بأنها كرهت الحياة معه بسبب علاقته النسائية المتعددة وتغيبه عن المنزل لساعات متأخرة من الليل مما أفقدها الإحساس بقيمتها كزوجة.

 

 كما أنه أيضًا كان يشك في سلوكها وتنشب بينهما خلافات كثيرة بسبب تلك الشكوك. وخلال استجواب المتهمة أمام العقيد أحمد الوليلي، مفتش المباحث، قالت إنها أعدت

خطة الجريمة للانتقام من زوجها فتظاهرت أمامه بأنها ليست غاضبة من تصرفاته، ومارست حياتها الزوجية معه بشكل طبيعي وحدثت بينهما علاقة حميمية، وأثناء ذلك طلب الزوج منها مشاركته الألعاب الجنسية، وعندما وجدت الفرصة سانحة أمامها للانتقام منه لم تتردد لحظة واحدة. وأضافت الزوجة في اعترافها، أن زوجها كان مقيدًا من قدميه ويديه من الخلف، بينما كانت هي تواصل إثارته جنسيًا عن طريق الضرب والاعتداء عليه، وأثناء ذلك أمسكت بإيشارب وقامت بلفه حول رقبته وخنقته حتى الموت قبل أن تتركه جثة هامدة وتغادر المنزل.

 

 وفي التحقيقات معها أكدت الزوجة أنها نفذت الجريمة بمفردها من دون الاتفاق مع أي شخص، وبعدها تحرر محضر بالواقعة وأحيلت إلى النيابة للتحقيق معها بتهمة القتل العمد. وقررت النيابة حبسها 4 أيام على ذمة التحقيق، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة للتأكد من علاقات الزوج وادعاءات الزوحة للوقوف على أسباب الجريمة الحقيقية، كما صرحت النيابة بدفن جثة الضحية بعد عرضها على الطب الشرعي لبيان أسباب الوفاة.
 

أهم الاخبار