رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

في يومها العالمي.. طبيب يكشف أسباب هشاشة العظام

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 20 أكتوبر 2020 16:31
في يومها العالمي.. طبيب يكشف أسباب هشاشة العظام اليوم العالمي لهشاشة العظام

كتبت_ أمنية فؤاد:

يُحيي العالم في 20 أكتوبر من كل عام، اليوم العالمي لهشاشة العظام ، الذي خصصته منظمة الصحة العالمية، لرفع الوعي به، والذي يأتي هذا العام بالتشديد على الصلة المباشرة بين هشاشة العظام (المرض الصامت الكامن) والعظام المكسورة، والتي لها تأثير خطير وسلبي على حياة الإنسان من حيثُ الألم، والعجز، وغير ذلك.

 

ويُعتبر مرض هشاشة العظام مشكلة كبيرة ومتزايدة في جميع أنحاء العالم وتواجه الكثير منه، فضلًا عن أنها تتسبب في كسور واحدة من كل ثلاث نساء، وواحد من كل خمسة رجال فوق سن الخمسين.

ومن خلال هذا التقرير تستعرض "بوابة الوفد"، أبرز المعلومات عن اليوم العالمي لهشاشة العظام ، وأسباب الإصابة بهذا بالمرض.

 

تاريخ الاحتفال باليوم العالمي لهشاشة العظام.

تم إطلاق اليوم العالمي لهشاشة العظام في 20 أكتوبر 1996، من قبل الجمعية الوطنية لهشاشة العظام بالمملكة المتحدة، وبدعم من اللجنة الأوروبية.

 منذ عام 1997، نظمت المؤسسة الدولية لهشاشة العظام اليوم، وفي عامي 1998 و1999، عملت منظمة الصحة العالمية كراع مشارك لليوم العالمي

لهشاشة العظام.

أهداف اليوم العالمي لهشاشة العظام

-جعل هشاشة العظام والوقاية من الكسور أولوية صحية بالمملكة تماشيًا مع التوجهات العالمية.

-رفع وعي المجتمع عن عوامل الخطر للإصابة بهشاشة العظام.

-رفع وعي المجتمع للتشخيص الصحي لهشاشة العظام؛ للوقاية من حدوث هذا المرض والكسور الناجمة عنه.

-رفع وعي المجتمع بأهمية الكشف المبكر عن هشاشة العظام.

-رفع الوعي حول الوقاية من هشاشة العظام والتشخيص والعلاج منه.

-صنفت منظمة الصحة العالمية هشاشة العظام، بين أكثر 10 أمراض انتشارًا في العالم.

 

تقارير منظمة الصحة العالمية عن مرض هشاشة العظام

-تشير تقارير  منظمة الصحة إلى أن هذا المرض من الأمراض الخطيرة الصامتة التي تصيب 30% من النساء بعد سن 50 عاما و10% من الرجال بعد سن 50 عامًا.

-يؤدي مرض هشاشة العظام  إلى تدهور في كثافة وقوة العظام ما يؤدي إلى الكسور.

-أوضحت التقارير أن نسبة كسور هشاشة العظام تزيد على 8.9

مليون حالة سنويًا.

-أشارت تقارير المنظمة إلى أن هناك كسرًا ناتجًا عن ترقق العظم يحصل كل 3 ثوان في العالم أي واحدة من كل 3 نساء، وواحد من كل 5 رجال.

طبيب يكشف عن أسباب المرض

وفي هذا الصدد أكد الدكتور تامر أبو هميلة، استشاري جراحة العظام والعمود الفقري وإصابات الملاعب، أن أسباب مرض هشاشة العظام هو نقص في كتلة كثافة العظام، ويعود هذا السبب إلى نقص فيتامين "د" وبعض الأملاح الهامة للعظام .

 

وأشار "أبو هميلة"، في تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، إلى وجود فروق كبيرة بين كثافة العظام وبين التكوين العظمي، وبالنسبة لمرض هشاشة العظام يكون مُرتبطًا بكثافة العظام، ولكن التكوين العظمي للمريض يكون سليم.

 

وأوضح استشاري جراحة العظام والعمود الفقري وإصابات الملاعب، أن السيدات هُن الأكثر عُرضة لمرض هشاشة العظام عن الرجال، ويرجع ذلك إلى ارتباطه بإنقطاع الحيض عند سن الـ 45 عامًا، وانخفاض نسبة هرمون الإستروجين، إضافة إلى عدم تعرضهن للشمس بشكل مستمر ودوري.

 

ونصح أبو هميله، بضرورة التعرض الدائم لأشعة الشمس، خاصًة في فترة الشروق وقبل غروبها، والحرص على تناول الأغذية التي تحتوي على فيتامين "د"، لافتًا إلى ضرورة خضوع السيدات للعلاج فور اكتشافهن إصابتهن بالمرض، منعًا لحدوث أي مضاعفات، مبينًا أن مرض هشاشة العظام لا يُصاحبه ألم.

أهم الاخبار