رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صناع المستلزمات الطبية يتهمون‮ "الثورة المضادة" ‬باستبعاد الإنتاج المحلي من مناقصات الحكومة

حماية المستهلك

الثلاثاء, 17 مايو 2011 18:51
كتب ـ مصطفي عبيد‮: ‬


اتهمت شركات صناعة الأجهزة الطبية بعض الجهات في الدولة بممارسة ثورة مضادة لتدمير الصناعة الوطنية‮. ‬كشفت الشعبة خلال اجتماع ساخن عقد مساء أمس
في اتحاد الصناعات قيام جامعة عين شمس بمخالفة قانون المناقصات واستبعاد الانتاج المحلي من مناقصة‮ ‬لشراء مستلزمات جراحة العظام بقيمة‮ ‬7‮ ‬ملايين جنيه وتفضيل المنتجات الاجنبية عليها بالمخالفة للقانون ولقرار رئيس مجلس الوزراء بتفضيل وبقصر تغطية المشتريات الحكومية علي الانتاج المحلي مادام متمتعا بالجودة‮. ‬

واعلنت الشعبة رفع دعوي قضائية مستعجلة امام القضاء الاداري لوقف مناقصة جامعة عين شمس وإلغاء كراسة الشروط الخاصة بها والتحقيق في مخالفة الجامعة للقانون‮. ‬

وأوضح الدكتور شريف عزت رئيس الشعبة أن كراسة الشروط الخاصة بالمناقصة نصت علي منح المنتج الامريكي والاوروبي‮ ‬20‮ ‬درجة،‮ ‬بينما يحصل المنتج المصري علي‮ ‬5‮ ‬درجات فقط بدلا من الاستناد لشهادات الجودة العالمية،‮ ‬وقال إن جامعة القاهرة وضعت مناقصة لمستشفياتها عام‮ ‬2009‮ ‬تشابهت في شروطها مع مناقصة عين شمس واضطرت الشعبة إلي رفع دعوي قضائية أوقفت من خلالها المناقصة لمخالفتها

للقانون‮ . ‬

وكان جلال الزوربا رئيس اتحاد الصناعات قد بعث قبل ايام بمذكرة رسمية الي الدكتور ماجد الديب رئيس جامعة عين شمس أكد فيها أن الشروط الواردة في المناقصة لا تحقق العدالة بين المنتجات المختلفة حيث تعطي افضلية لبعض المنتجات الأجنبية،‮ ‬وهو ما يؤثر علي سمعة الصناعة الوطنية في الدول المستهدفة تصديرياً،‮ ‬فضلا عن تأثيره علي مناخ الاستثمار المصري‮. ‬

وتتضمن المنتجات المطلوبة في مناقصة جامعة عين شمس مستلزمات تثبيت العمود الفقري وشرائح العظام ويبلغ‮ ‬عدد الشركات المصرية المنتجة لها‮ ‬6‮ ‬شركات اغلقت احداها بسبب ما وصفه أعضاء الشعبة بحرب الوكالات الأجنبية لها‮. ‬

وقال رئيس الشعبة إن كافة الشركات العاملة في المنتج محل المواصفة حاصلة علي شهادات السي ايه الاوروبية والتي تجعل منتجها متوافقاً‮ ‬تماما مع المنتج الاوروبي‮ . ‬اضاف ان كافة اساتذة العظام‮ ‬بكليات الطب شهدوا بجودة الصناعة المصرية

في مجال مستلزمات جراحة العظام‮ ‬،‮ ‬كما ان الشركات المصرية تصدر مستلزمات طبية بنحو‮ ‬230‮ ‬مليون دولار سنويا‮ . ‬

وقال الدكتور عبد الرحمن عفيفي رئيس احدي شركات مستلزمات العظام ان بعض الوكالات الاجنبية تتواطأ مع الموظفين المسئولين عن‮ ‬وضع مناقصات الجامعات لاستبعاد المنتجات المصرية واستبدالها بمنتجات أجنبية تماثل ثلاثة اضعاف سعر المحلي مما يهدر ملايين الجنيهات‮ . ‬واوضح أن معظم جامعات مصر وقطاعاتها‮ ‬الصحية تسمح بمشاركة المنتج المصري في المناقصات تحقيقا لمبدأ العدالة ومن الجهات المتعاقدة مع شركات مصرية في مجال مستلزمات جراحة العظام جامعات الاسكندرية والمنصورة والزقازيق والقصر العيني‮ . ‬كما أن وزارة الصحة وضعت مناقصة لنفس المنتج منذ شهور دون الاشارة لجنسيات الشركات صاحبة المنتج‮ . ‬

وكشف الدكتور عصام هلال عضو شعبة الاجهزة الطبية أن بعض شركات المستلزمات الطبية لجأت لفتح وكالات اجنبية لها بالخارج لتدخل من خلالها في بعض المناقصات التي تستبعد الانتاج المحلي من المشاركة دون أي سند قانوني‮ . ‬

ومن المعروف أن عدد الشركات العاملة في صناعة الاجهزة الطبية يبلغ‮ ‬220‮ ‬شركة بإجمالي استثمارات قدرها‮ ‬2‮ ‬مليار دولار ونحو‮ ‬30‮ ‬الف عامل‮ . ‬وتشمل الصناعات الطبية المنتجة في مصر‮ ‬صناعة الاسرة وتجهيزات‮ ‬غرف العمليات والاثاث الصحي ومستلزمات الجراحة والجبائر والقطن الصحي ومثبتات العظام والسرنجات‮. ‬

 

أهم الاخبار