توقعات: ارتفاع أسعار الحبوب واللحوم والألبان

حماية المستهلك

الاثنين, 14 مارس 2011 17:33
كتب ـ مصطفي عبيد‮: ‬

توقع عدد من منتجي الصناعات الغذائية أن تشهد مصر موجة‮ ‬غلاء داخل القطاع قبل حلول شهر‮ ‬يونيو القادم‮. ‬

ارجع الصناع والمنتجون الارتفاعات المتوقعة في الاسعار الي زيادة اسعار معظم السلع الغذائية عالميا خاصة في قطاع الحاصلات الزراعية والحبوب والبروتين الحيواني،‮ ‬فضلا عن تأثر الانتاج المحلي في تلك القطاعات بأحداث الثورة المصرية‮.‬
أكد المهندس محمد شكري رئيس‮ ‬غرفة الصناعات الغذائية أن اسعار الحاصلات الزراعية والبقول والحبوب تحركت عالميا بنسب‮ ‬تتراوح ما بين‮ ‬15‮ ‬و40‮ ‬٪‮ ‬خلال الشهور الثلاثة الاخيرة تأثرا بتغيرات المناخ وارتفاعات اسعار النفط كما شملت الارتفاعات في الاسعار الالبان ومنتجاتها واللحوم والدواجن والاسماك‮. ‬وتوقع‮ " ‬شكري‮" ‬ان‮ ‬يصل تأثير تلك الارتفاعات الي مصر قبل شهر‮ ‬يونيو القادم‮ ‬،‮ ‬مالم‮ ‬يتم وضع خطة عاجلة لمواجهتها‮. ‬
واوضح رئيس الغرفة ان الانتاج المحلي للحاصلات الزراعية
تأثر بشدة خلال احداث الثورة ونتج عن ذلك تراجع في انتاج كثير من الخامات الاساسية والحبوب والبقول‮. ‬كما توقفت عدة مزارع لانتاج الدواجن بسبب نفوق كميات كبيرة من الدواجن،‮ ‬وهو ما‮ ‬يؤدي الي زيادة الاعتماد علي الاستيراد لتوفير احتياجات المواطنين‮. ‬
وقال إن الغرفة بدأت سلسلة اتصالات بمختلف المنتجين والصناع في كافة قطاعات السلع الغذائية لرصد موقف السلع وتوقعات الزيادة في الاسعار لوضع خطة مواجهة عاجلة لها‮. ‬وأشار الي ان الغرفة كانت قد وضعت مشروعا لدعم المزارعين والمنتجين في قطاع الالبان بهدف توفير الالبان ومنتجاتها بأسعار مناسبة للمستهلك‮. ‬وقال إن كثيراً‮ ‬من دول العالم خاصة دول اوروبا تدعم المزارعين لتشجيعهم علي الاستمرار في الانتاج والعمل علي
زيادته باعتباره مصدراً‮ ‬اساسياً‮ ‬لتوفير الغذاء‮. ‬
واشار محمد مؤمن عضو مجلس ادارة‮ ‬غرفة الصناعات الغذائية الي أن قطاع الدواجن واللحوم‮ ‬يشهد في الوقت الحالي زيادات كبيرة في الاسعار العالمية مما‮ ‬يشير الي توقع ارتفاعها في مصر خلال الشهور القليلة القادمة‮ . ‬واوضح أن ارتفاع متوسط سعر صرف الدولار امام الجنيه المصري سيؤدي الي ارتفاع فاتورة الاستيراد في قطاع الغذاء،‮ ‬وبالتالي سينعكس ذلك سلبيا علي اسعار كثير من السلع المستوردة من الخارج‮.‬
‬وقال إن مزارع الدواجن في مصر تعرضت لعمليات تخريب واغلاق وهناك ملايين الدواجن النافقة مما‮ ‬يعني أن الفترةالقادمة قد تشهد نقصا كبيرا في الدواجن المعروضة في الاسواق مما‮ ‬يؤثر علي اسعارها ويدفع الشركات الغذائية المختلفة الي استيراد كميات أكبر‮. ‬
وأوضح المهندس طارق توفيق رئيس‮ ‬غرفة الصناعات الغذائية السابق أن الاسعار العالمية للسلع الغذائية تتعرض لموجات ارتفاع وموجات هبوط تؤثر بشكل مباشر في الاسعار المحلية باعتبار مصر دولة تستورد كثيراً‮ ‬من السلع الغذائية‮. ‬وقال إن الوقت الحالي‮ ‬يشهد بالفعل زيادات كبيرة في اسعار معظم السلع‮. ‬

أهم الاخبار