رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طيب!!!

الحداد.. والتحدي

حسام فتحي

الاثنين, 02 فبراير 2015 13:32

«أهل مصر.. لا يغرنك صبرهم، ولا تستضعف قوتهم، فهم إن قاموا لنصرة رجل ما تركوه الا والتاج على رأسه، وإن قاموا على رجل ما تركوه الا وقد قطعوا رأسه، فانتصروا بهم فهم من خير أجناد الأرض، واتقوا فيهم ثلاثا:

1 - نساؤهم فلا تقربوهن بسوء والا أكلوكم كما تأكل الاسود فرائسها.
2 - ارضهم والا حاربتكم صخور جبالها.
3 - دينهم والا احرقوا عليكم دنياكم».
هذا ما قاله الحجاج بن يوسف الثقفي لعامله على مصر، وبالرغم من تاريخ الحجاج الدموي، الا ان حنكته السياسية لا يشكك فيها احد.. ويبدو ان كلامه ينطبق على المصريين في كل العصور.
كنت قد بدأت كتابة مقال اليوم عن ضرورة استحضار روح «التحدي» جنبا الى جنب مع فترة الحداد على ارواح شهدائنا.. عندما ارسلت لي الاعلامية الكويتية الرائعة المحبة لمصر الصديقة عائشة الرشيد مقالا رائعا يحمل نفس المعنى.. يقطر ألما على ما حدث.. ويفيض حبا لمصر وشعبها.. ويزخر بروح التحدي والتماسك تقول فيه:

«شعب مصر العظيم.. أتوجه اليكم اليوم بكلماتي من قلب امرأة كويتية عشقت مصر عشقَا كبيراً وعشقت ترابها وأهلها كما أعشق بلدي الكويت وأعشق ترابه وأهله.
شعب مصر العظيم.. أنتم في حرب شرسة تقودها الماسونية الصهيونية وأدواتها المعروفة وهي أمريكا وتركيا واسرائيل ودولة عربية للأسف وكلاب النار الاخوان والمنظمات الارهابية وذلك لتقسيم مصر الى دويلات ضعيفة متناحرة فيما بينها واحتلالها عسكرياً والحرب ليست سهلة..
أتعلمون لماذا هذه الحرب الشرسة؟!
لأنكم في 30 يونيو لقنتم العالم درساً كبيراً سيذكره التاريخ لكم وسيتم تدريس ما قمتم به في ذلك اليوم في جميع المناهج الدراسية على مستوى العالم كله لأنكم وقفتم أمام العالم كله ونسفتم حلم الماسونية الصهيونية – الأمريكية وهو خارطة الشرق الأوسط الجديد.. وقضيتم على أحلامهم من النيل الى الفرات..
شعب مصر.. أنتم لا تعرفون المستحيل.. نعم نشارككم العزاء ونتقدم بخالص العزاء والمواساة في كل

الشهداء الذين سقطوا دفاعاً عن مصر سواء من الجيش والشرطة او المدنيين ولكن لا تعلنوا الحداد نعم لا تعلنوا الحداد... بل اعلنوا التحدي.. وشعاركم ان مصر عصية على الجميع.. نعم عصية على الجميع وستظل رايتها شامخة خفاقة عالية.
شعب مصر العظيم.. أنتم والجيش والشرطة خير أجناد الأرض وأنتم في رباط الى يوم الدين.. هذا قدركم..
شعب مصر العظيم.. عندما يتكلم التاريخ عنكم يجب على الجميع ان يقف اجلالاً واكباراً لكم لأنكم أنقذتم أمة عربية مسلمة من الهلاك والهوان.
شعب مصر العظيم.. انكم مقبلون على مرحلة بناء وطن من جديد.. والمؤتمر الاقتصادي سيضع مصر ان شاء الله في المقدمة ويكفينا فخراً أن سمو أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد حفظه الله ورعاه أعلن أنه سيكون أول الحاضرين للمؤتمر الاقتصادي لايمانه وايمان شعبه بأن مصر عمود الأمة ومن دون مصر لن تكون هناك أمة عربية..
وختاماً، اسمحوا ان أتوجه بكلمتي الى الرئيس عبدالفتاح السيسي لأقول له اننا معكم قلباً وقالباً ودعواتنا لكم ولرجال القوات المسلحة والشرطة والشعب المصري العظيم بأن يحفظكم الله جميعاً يا من لا تضيع ودائعه.
تحيا مصر...تحيا مصر...تحيا مصر..
وستعود مصر التي في خاطرنا أفضل مما كانت..».
شكراً للإعلامية الكويتية عائشة الرشيد.
وحفظ الله مصر وأهلها من كل سوء.


[email protected]
[email protected]