رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طيب!!!

عيد.. «سعيد»

حسام فتحي

الأحد, 19 أغسطس 2012 03:05
بقلم - حسام فتحي

انقضت أيام الشهر الفضيل بسرعة البرق - كعادتها - وحل عيد الفطر، جعله الله عيد خير وسعادة وبركة على الامة الاسلامية جمعاء.

وفي ختام رمضان، تعودت الاستماع الى دعاء ختم القرآن الكريم بصوت الشيخ الجليل عبدالرحمن الحذيفي، وهو كالعادة يحرك القلوب، ويهز المشاعر، ويدفع بدموع السامعين دفعاً.
.. لكن هذا العام، ومع ما يحدث في مصر، وما يجري في سورية، والسودان وتونس وليبيا واليمن،.. وحتى «بورما»، وجدت ان مقطعا من دعاء الشيخ مس جرحاً غائرا في قلبي، وجعلني استمع اليه بشكل مختلف عن كل مرة.. ارجوكم اقرأوا معي بقلوبكم قبل عيونكم، للشيخ الجليل وهو يقول:
اللهم ارحم المسلمين رحمة تغنيهم بها عن رحمة من سواك. اللهم أصلح أحوالهم كلها، يا رب العالمين، اللهم ألّف بين قلوب المسلمين وبين ولاتهم، واجعلهم متعاونين على الخير والهدى، والبر والتقوى، إنك أنت الله لا إله الا انت، انت الله مقلب القلوب، وانت على كل شيء قدير.
اللهم اجمع كلمة المسلمين على الحق. اللهم احفظ مقدسات المسلمين. اللهم احفظ ديارهم. اللهم احفظ اعراضهم، واحفظ حرماتهم، يا أكرم الاكرمين، ويا رب العالمين.
اللهم ألهمنا والمسلمين رشدنا. اللهم إنّا نعوذ بك من ابليس وذريته. اللهم نعوذ بك من شرور انفسنا، ومن سيئات اعمالنا. اللهم إنَّا نعوذ بك من شر كل ذي شر، يا رب العالمين! اللهم إنّا نسألك يا ذا الجلال والاكرام، نسألك اللهم يا ارحم الراحمين ان ترفع درجاتنا في جنات النعيم.
اللهم طهر قلوبنا من النفاق، وأعمالنا من الرياء، واعيننا من الخيانة، وألسنتنا من الكذب. اللهم اجعل بلادنا آمنة مطمئنة رخاءً سخاءً، يا رب العالمين! اللهم عمّ بالخير المسلمين، يا اكرم الاكرمين! اللهم ادم الامن والاستقرار في بلادنا، يا رب العالمين!
اللهم احفظ إمامنا بحفظك. اللهم وفقه بتوفيقك. اللهم خذ بناصيته لما تحب وترضى. اللهم أصلح

بطانته، واعنه على امور دينه ودنياه. اللهم وفق ولاة المسلمين لما تحب وترضى، ولما فيه الخير للمسلمين.
اللهم إنّا نسألك الامن يوم الخوف، ونسألك النعيم المقيم، الذي لا يحول ولا يزول.
اللهم حبب الينا الايمان وزينه في قلوبنا وكره الينا الكفر والفسوق والعصيان، واجعلنا من الراشدين، يا اكرم الاكرمين!
اللهم إنا نعوذ بك من قلب لا يخشع، ومن دعاء لا يسمع، ومن علم لا ينفع، يا ذا الجلال والاكرام!
اللهم إنَّا نسألك من خير ما سألك منه نبيك ورسولك محمد صلى الله عليه وسلم وعبادك الصالحون وأولياؤك المقربون، ونعوذ بك اللهم من شر ما استعاذك منه نبيك ورسولك محمد صلى الله عليه وسلم وعبادك الصالحون وانبياؤك، يا ذا الجلال والاكرام!
اللهم إنَّا نسألك الاخلاص في القول والعمل، ونسألك اللهم الاستقامة على سنة رسولك صلى الله عليه وسلم.
اللهم لا تردنا خائبين يا ذا الجلال والإكرام!
{ربنا لا تؤاخذنا ان نسينا او اخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصراً كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعفُ عنا واغفر لنا وارحمنا انت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين} [البقرة: 286].
وحفظ الله مصر وشعبها وسائر بلاد المسلمين من كل شر.

[email protected]
[email protected]