مبادرة لمنع تزوير الأصوات لصالح الفلول

حسام عبدالعزيز

الأربعاء, 16 مايو 2012 14:35
بقلم: حسام عبدالعزيز

في المرحلة الراهنة، لا يهمني شخصيا أن ينجح مرسي أو حمدين أو أبو الفتوح أو غيرهم. لا يهمني سوى أن يخرج من السباق عمرو موسى وأحمد شفيق.
وإذ إنني شخصيا أشعر بأن التزوير قادم لا محالة فإنني أعرض على كل الثوار الشرفاء هذه المبادرة.

المبادرة هي إنشاء موقع إلكتروني مالتيميديا على أن يكون السيرفر الخاص به في الخارج ليكون بعيدا عن يد المجلس العسكري وأذرعه الأمنية.
سيقوم كل من يقتنع بالفكرة بالحديث مع أسرته وجيرانه ليعرض عليهم فكرة تصويرهم وهم يظهرون رقمهم القومي وتواريخ ميلادهم للكاميرا ويتلونها بصوت واضح قائلين العبارة التالية:

أنا المواطن (فلان) رقم قومي كذا وتاريخ ميلادي (كذا) أرفض ترشح أي من أحمد شفيق أو عمرو موسى لرئاسة الجمهورية لأنه من الفلول وسأدلي بصوتي في الانتخابات لمرشح آخر. ثم يقوم المصور برفع الفيديو على أي صفحة أو موقع ثم يرسل الرابط إلى الموقع الذي سيتم تصميمه خصيصا لهذا الغرض بغرض رفع الفيديو ونشره وعمل الإحصاء الذي يحرج المزورين.
من المهم جدا توعية المواطنين بأهمية هذا الفيديو في منع التزوير وتحقيق قدر رائع من النزاهة
الانتخابية لفضح المزورين في حالة حدوث أي تزوير.
من المهم عدم التلاعب في الفيديوهات أو القص منها حتى لو زاد أصحابها عن العبارة السالف ذكرها، وذلك لتبدو الفيديوهات حقيقية ولا يطعن فيها أحد. من المهم أن ننشر هذه الفيديوهات على صفحات فيسبوك.
الفكرة ليست مستحيلة. نحتاج إلى كيان كبير يستطيع تبني فكرة إنشاء الموقع وتجهيزه وإدارته وتأمينه من الخارج بمساعدة الكثيرين. نريد شباب الثورة المخلصين والإيمان بالفكرة.
الفكرة قانونية ولا تخرج عن نطاق الحملات الانتخابية المشروعة. وأي محاولة لإعاقة هذا المشروع بشكل غير سلمي ستفضح المجلس العسكري وستساهم في توعية الشعب بالمخاطر المحدقة بنا.
يمكننا أن نصل إلى ملايين الفيديوهات الرافضة للفلول. يمكننا أن نفضح المزورين. قد يكون هذا صعبا ولكن كله من أجل مصر.
للتواصل عبر فيسبوك: https://www.facebook.com/hossword