في هندسة القاهرة

الكمبيوتر يكتب بـ"القلم" القرآن والمعادلات!

جامعة

الأحد, 07 أغسطس 2011 09:41
الكمبيوتر يكتب بـالقلم القرآن والمعادلات!
محمد أبو عمرة

"القلم" مشروع تخرج بقسم الالكترونيات بكلية الهندسة جامعة القاهرة، قائم منذ عدة سنوات، يهدف إلى إنتاج خط عربي على أجهزة الكمبيوتر خالي من الأخطاء الشائعة.

 

في كل عام تشترك في المشروع مجموعة تخرج جديدة، للتطوير والتحديث فيه، حيث يرى طلاب القسم وأساتذتهم أنه "مشروع قومي".

خط عربي بلا مشاكل

تقول هند ماهر، بكالوريوس هندسة، أن مشروع القلم نظام كتابي على الكمبيوتر معني بالخط العربي، للوصول لأفضل كفائة لكتابتة والمتمثلة في القرآن الكريم، وحل جميع المشاكل المتواجدة في الخطوط العربية المتاحة حاليا في أنظمة الكتابة الأخرى عبر الكمبيوتر مثل "مايكروسوفت أوفيس".

تضيف أن هذه الكفاءة التي يستهدفها المشروع تكون من خلال محاكاة يد الخطاط عند كتابته للخط العربي، بمعنى أن تصف القلم العربي وتصف يد الخطاط وهي تكتب الخط العربي، وتصف جميع الاختيارات والاحتمالات الممكنة عند الكتابة للحرف الواحد والمتمثلة

فى الحس الذوقي للكاتب. مبينة أن مشروع القلم مهتم بخط النسخ منذ أن بدأ وإلى الآن، وبعد ذلك سيهتم بأنواع الخطوط الأخرى ويسعى لإنتاجها.

 

"القلم2011"

مشروع القلم بدأ عام 2006  تحت إشراف دكتور حسام علي حسن فهمي أستاذ الاتصالات والإلكترونيات بالكلية، وتم إنتاج خط النسخ ولكن كانت الطريقة المتبعة لإنتاج الخطوط آنذاك لا تخرج الكفاءة المطلوبة، فتم عمل تجارب واختبارات عديدة للوصول للطريقة الصحيحة إلى أن تم التوصل إليها فى عام 2008، وتم فيها وصف قلم النسخ والطريقة التي يسير بها القلم للكتابة وتم إخراج حروف وكلمات ذات كفائة أعلى كثيرا.

وفي هذا العام 2011 تم الانتهاء من خط النسخ وجاري العمل في عملية تشكيل الحروف، والتي انتهت بنسبه

90%، وحينما تم عمل مقارنة بين ما تم إنتاجه بالقلم 2011 والقلم 2006 وما يتم إنتاجه بمايكروسوفت أوفيس عن طريق نموذج  للقرآن الكريم مكتوب بهم جميعا جاءت النتائج فى صالح "القلم2011".

تقول هند: "ما يميز القلم هو أنه نظام مفتوح المصدر، يمكن لأي مستخدم أن يعدل ويضيف إليه ما يريد، وكذلك اللغة الأداة المستخدمة لإنتاج خطوط هي الأخرى مفتوحة المصدر، وأيضا مجانية فليس الهدف هو الربح بقدر ماهو الإفادة".

 

رموز الرياضيات

أسماء عبد الفتاح، إحدى أعضاء المشروع، تقول: "كان هناك اتجاه أخر للقلم هذا العام، وهو إنتاج رموز رياضيات عربية، فمن المعروف إذا أردت كتابة معادلات رياضيات عربية عبر الكمبيوتر فإنك ستعاني كثيرا لإيجاد نظام يكتب ذلك، وإذا وجدت النظام ستجد صعوبة فى استخدامه، والكتب التعليمية في الرياضيات يتم كتابته يدويا مما ينتج عنه مشقة عالية فى إخراجه وكذلك يقلل من كفائه طباعته.

وعن تقنية المشروع توضح أنه عبارة عن ملف خطوط يضاف إلى خطوط "الويندوز" فيضاف هذا الخط الجديد إلى "أوفيس"، وبعد عمل بعض التهيئات يمكن كتابة معادلات رياضيات عربية عبر مايكروسوفت.

 

 

 

 

 

أهم الاخبار