رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

400 عالم دولى يطالبون بحل أزمة جامعة النيل

جامعة

الأحد, 06 مايو 2012 10:57
400 عالم دولى يطالبون بحل أزمة جامعة النيل
كتب ـ مصطفى عبيد:

وجه رئيس المؤسسة الدولية لإدارة التكنولوجيا رسالة إلى رئيس الوزراء ووزير التعليم العالى وأعضاء لجنة التعليم بالبرلمان المصرى لإنهاء أزمة جامعة النيل فورا.

وقع علي الرسالة أكثر من400 عالم من علماء الجامعات العالمية، من بينهم، الدكتور روبرت جيجرش- جامعة بيلفلد ألمانيا، والبروفسور خافيير سانتوما من جامعة إياسا أسبانيا، والدكتور تامر خطاب من جامعة قطر،  والدكتور مسعود أمين من جامعة مينيسوتا، والدكتور بيتر تونيلاتو من جامعة هارفارد، والدكتور نادي بولس مدير أبحاث الكهربيات ونظم التحكم جنرال موتورز،

والدكتور عادل دانش رئيس شركة اكسيد.
وطالب الموقعون علي الرسالة، بتفعيل قيم العدل واحترام القانون ودعم البحث العلمى التى طالبت بها ثورة يناير ومات فى سبيلها مئات الارواح الطاهرة. 
وقال الدكتور ياسر حسنى رئيس المؤسسة الدولية لأدارة التكنولوجيا بالولايات المتحدة الأمريكية: إن جامعة النيل قامت بمجهود عدد من الأساتذة، لمسته شخصياً أنا وعدد من العلماء أثناء زيارتي لمؤتمر علمي بمصر، مشيراً إلي أنهم شهدوا
بأنفسهم  جودة الأبحاث التي يجريها طلبة وباحثو جامعة النيل رغم حداثة الجامعة.
وأكد حسنى أنه وزملاؤه من العلماء لم يتخيلوا أن يكون أول قرار للوزارة التي طالما نادت أن يكون التعليم والبحث العلمي وسيلة للنهضة المصرية هو القضاء علي أول جامعة بحثية في مصر في الوقت الذي تحتاج فيه مصر إلي العشرات من تلك الجامعات، قائلا: لكننا  لم نتلق أي إجابة عن خطاباتنا تلك.
وقع على الرسالة  376 من الباحثين وأساتذة الجامعات، والمهنيين، وآخريين مهتمين بمصير جامعة النيل من 31 بلدا منهم 191 من الولايات المتحدة وكندا، و37 من أوروبا، و69 من مصر، و 28 من بلدان أخرى.

أهم الاخبار