رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مجلس جامعة القاهرة ينتقد الأعلي للجامعات

جامعة

الأربعاء, 09 نوفمبر 2011 12:28

استعرض مجلس جامعة القاهرة في اجتماعه برئاسة د. حسين خالد نائب رئيس الجامعة والقائم بأعمال رئيس جامعة القاهرة أوضاع الدراسة وانتظام العملية

التعليمية في كليات الجامعة، وأشاد المجلس بسير عملية انتخابات القيادات الجامعية التي تمت بين أكثر من 90٪ من عمداء الكليات في الجامعة وفق آليات انتخاب القيادات الجامعية التي أجريت تحت إشراف لجنة منتخبة مارست عملها بنزاهة وشفافية ليتبقي انتخاب عميد كلية الآثار خلال يومين بعد استقالة عميدة الكلية ثم تجري انتخابات العمادة بكلية طب الفم والأسنان.
وأكد المجلس أن جامعة القاهرة كانت رائدة في إجراء انتخابات القيادات الجامعية من حيث تطبيق الآليات بوضوح وشفافية من خلال لجنة مشرفة منتخبة بين أعضاء هيئة التدريس في كل كلية، ورحب مجلس الجامعة بانتخاب د. حسام كامل رئيساً

لجامعة القاهرة وحصوله علي أعلي أصوات المجمع الانتخابي البالغ 87 عضواً ويمثل فيه أعضاء هيئة التدريس في الكليات بنسبة 70٪، بينما يمثل فيه العمداء بنسبة 30٪ وبحضور 100٪ من أعضاء المجمع الانتخابي في انتخابات تمت بإشراف لجنة منتخبة أدارت العملية الانتخابية بحيادية ونزاهة تامة.
وقرر مجلس جامعة القاهرة مخاطبة المجلس الأعلي للجامعات لإعادة النظر في القرار الخاص بتوزيع مجموعات الدراسة باللغة الإنجليزية أو الفرنسية من خلال مكتب تنسيق القبول بالجامعات علي أن يكون لكل كلية طابع تنسيقي واحد، ويتم التقدم لمجموعات اللغات داخل الكليات كما كان معمولاً به من قبل.
وأشاد مجلس جامعة القاهرة بحصول كلية الاقتصاد والعلوم
السياسية علي الجودة والاعتماد من الهيئة القومية لضمان جودة التعليم.. وهي ثاني كلية بالجامعة تحصل علي الاعتماد وفقاً لمعايير الهيئة القومية لضمان الجودة والاعتماد ونماذج مؤسسات الجودة والاعتماد الدولية بعد كلية الصيدلة.
وناقش المجلس المعايير الاسترشادية الخاصة باختيار مديري المراكز والبرامج الأكاديمية ذات الطابع الخاص في الفترة المقبلة، إلي جانب مراجعة بنود اللائحة الأساسية للمراكز البالغ عددها 17 مركزاً لإدارة الجامعة و153 مركزاً علي مستوي الكليات.
وقرر المجلس تشكيل لجنة لدراسة أسس الاختيار والمفاضلة بين المتقدمين من خلال إعلان وفق معايير واضحة لاختيار مدير المركز التي من بينها ارتباط تخصصه بأعمال المركز وبرنامجه ونشاطه العلمي ومشاركته في الأنشطة الإدارية والأكاديمية وخطته المستقبلية.
ووافق مجلس الجامعة علي تخصيص أحد مباني امتداد الجامعة بمدينة الشيخ زايد بالسادس من أكتوبر لاحتياجات طلاب الدراسات العليا بكلية التجارة لتخفيف العبء علي مباني الكلية بالحرم الجامعي.
وأقر مجلس الجامعة عدداً من التعيينات والترقيات ومنح اللقب العلمي لمجموعة من أعضاء هيئة التدريس في مختلف كليات ومعاهد الجامعة.
 

أهم الاخبار