رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

توضيح من حزب الوفد حول تصريحات المستشار بهاء أبوشقة

حزب الوفد

الجمعة, 12 أكتوبر 2018 14:42
توضيح من حزب الوفد حول تصريحات المستشار بهاء أبوشقةالمستشار بهاء أبوشقة
خاص ـ الوفد:

 تداول عدد من مستخدمى وسائل التواصل الاجتماعى صورة (بانر) مكتوبًا عليها تعليق منسوب لرئيس حزب الوفد، المستشار بهاء الدين أبوشقة، بأنه خلال لقائه مع جمعية المراسلين الصحفيين الأجانب فى مصر، قال إن«5 جنيهات تكفى المواطن غدا وعشا».

 واستبيانًا لما قاله رئيس الوفد، واستيضاحًا للحقيقة، واحترامًا للرأى العام، نوضح ما يأتى:

أولًا: هذه الجملة، التى تم تغيير سياقها، كانت ردًا ساخرًا على جدل متواصل مع مراسل وكالة الأنباء الهندية، الذى تعرض مرارًا لحالة ارتفاع الأسعار، فقال له المستشار بهاء أبو شقة مازحًا «الأسعار فى مصر أرخص من الهند»، فرد المراسل الهندى ضاحكًا «لا.. أسعارنا أقل»، وواصل رئيس الوفد المزاح معه لإنهاء الجدل قائلًا «إيه رأيك إحنا ممكن نفطر طبق فول بخمسة جنيه»، فضجت القاعة بالضحك، ولم يتعامل الصحفيون الأجانب ولا المصريون مع ما قيل إلا باعتباره كلامًا الهدف منه الدعابة مع المراسل الهندى.

ثانيًا: فوجئنا بنشر التعليق والدعابة باعتبارهما خبرًا معبرًا عن الوفد ورئيسه، على رغم أن الوسيلة الإعلامية الوحيدة التى قامت بنشر التعليق وصفت التعليق باعتباره

دُعابة ومُزحة، ولم يكلف ناشرو صورة (البانر) على مواقع التواصل الاجتماعى أنفسهم بفتح الرابط المؤدى إلى نص التعليق داخل الموقع، واكتفوا بعنوان مثير لا يعبر عن مضمون ومحتوى الخبر.. والملاحظ أن باقى مندوبى الصحف المصرية الذين وجدوا خلال اللقاء، الذى عقد مساء أمس الخميس، لم يشيروا إلى التعليق لأنهم يعلمون أنه دعابة واضحة.

ثالثًا: تسبب التركيز على دعابة لا أهمية لها فى التشويش على لقاء مثمر مع عدد كبير من مندوبى الصحف والتلفزيونات العالمية، عرض فيه رئيس الوفد موقف الحزب من قضايا مهمة وكثيرة، منها موقفه من تعديل الدستور، الذى قال عنه إنه لم يُطرح ولا يمكن الحديث عن تعديل لم يتقدم أحد به فى مجلس النواب.

 كما أشار إلى القوانين التى قدمها الوفد بغرض تفعيل النصوص الدستورية المتعلقة بالحقوق والحريات العامة للمواطنين، ومنها قانون الهيئة الوطنية للانتخابات، الذى يضمن شفافية أى

عملية انتخابية أو استفتاء.

 وتحدث عن موقف الوفد الخاص بالرد على بيان الحكومة، حيث طالب الوفد بإجراءات صارمة لضبط الأسعار.

 وأشار خلال اللقاء إلى القوانين التى تقدم بها نواب الوفد لتطبيق أنظمة الحماية الاجتماعية للمواطنين فى ظل الحالة الاقتصادية الدقيقة والصعبة التى تمر بها البلاد، خصوصًا أن خطة الإصلاح الاقتصادى، وهى علاج «مُر»، تحتاج إلى الاهتمام بتشريعات تطوير أنظمة التأمين الصحى والتعليم والمعاشات، ووصول الدعم إلى مستحقيه، إضافة إلى إجراءات وصول هذا الدعم إلى مستحقيه.

رابعًا.. وأخيرًا: كان أول عنوان تم نشره على لسان المستشار بهاء الدين أبوشقة، عقب فوزه فى انتخابات رئاسة الوفد، هو أن«الطبقات الكادحة خط أحمر»، فكيف لمن أعلن هذا الموقف السياسى أن يعلن عكسه؟

 إننا نؤكد أن الوفد ورئيسه متمسكون بمبادئ الدفاع عن الطبقات الكادحة والمتوسطة، التى أرسى دعائمها الزعيم مصطفى النحاس، صاحب مبادرات إصدار القوانين والتشريعات الخاصة بالحق فى العمل والتعليم والعلاج والمعاشات والحياة الكريمة.

 وسيظل الوفد ورئيسه ومؤسساته معبرين عن هذه المبادئ، ومتمسكين بها، ومدافعين عنها فى المجالات كافة، لأنها ثابت من ثوابت الوفد لن يحيد عنها، ومبدأ من مبادئه، لأنه يقف دائمًا إلى جوار الشعب، ومن ثم كان الوفد ضميرًا للأمة، مثلما ظل هذا الحزب مدافعًا عن المصريين وحقوقهم خلال 100 عام من الكفاح والنضال، من أجل الديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

 

حزب الوفد