رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هاني رمزي يتحدث لـ"الوفد" عن مستوى محمد صلاح قبل ساعات من مواجهة سوازيلاند

رياضة

الجمعة, 12 أكتوبر 2018 12:42
هاني رمزي يتحدث لـالوفد عن مستوى محمد صلاح قبل ساعات من مواجهة سوازيلاندهاني رمزي ومحمد صلاح
حوار ـ محمد معتز صلاح الدين:

 قبل ساعات من لقاء مصر  وإسواتينى "سوازيلاند سابقًا"، الذى يقام فى السابعة من مساء اليوم، الجمعة، أجرت "بوابة الوفد" حوارًا شاملًا مع الكابتن هانى رمزى، مدرب منتخب مصر الوطنى لكرة القدم، أجاب فيه عن كل التساؤلات، حول اختيارات اللاعبين، وأسباب عدم اختيار بعض اللاعبين المتألقين، وخطط اللعب، ومحمد صلاح، وأجيرى، والكرة المصرية، وطموحات الجهاز الفنى.


معايير الاختيار:

ــ  بعد إعلان أسماء اللاعبين لمباراتى إسواتينى "سوازيلاند سابقًا"، ما معايير الاختيار، وهناك أسماء ظهرت بشكل جيد ولم يتم اختيارهم، مثل وليد سليمان ومحمود علاء وإسلام عيسى، وطاهر محمد؟  
* أود الإجابة تفصيلًا على هذا السؤال.. فى البداية بالنسبة لمحمود علاء أنا على المستوى الشخصى أعرفه منذ منتخب الأولمبياد ومنتخب المحليين، وكان معى ضمن اللاعبين، ومحمود علاء ظهر بمستوى جيد بلا شك، ولكن فضلنا أن نختار حمدى الونش على أساس أنه كان موجودًا من قبل فى قائمة المنتخب بكأس العالم فى مركزه، والحقيقة أن عندنا عددًا كبيرًا من اللاعبين فى هذا المركز، مثل على جبر وأحمد حجازى، وعمرو طارق، وأيمن أشرف، الذى يستطيع اللعب فى هذا المركز أيضًا، ولا يعنى عدم وجوده معنا بهذا المعسكر أنه بعيد عن اختياراتنا، ومن الوارد جدًا ضمه بالمعسكرات المقبلة، خصوصًا ـن سنه صغيرة.

 

مستوى اللاعبين:
 أضاف هاني رمزي: بالنسبة للاعب وليد سليمان فإنه يختلف موضوعه قليلًا، لأن عامل السن لديه يشكل دورًا، فنحن ننظر للمستقبل والأعمار الأقل سنًا، غير أننا لا نلعب باللاعب رقم "10"، فتغيير طريقة اللعب من الأسباب في الاختيارات، وعبدالله السعيد استبعدناه أيضًا بسبب السن، ولأننا لا نلعب باللاعب "10"، ولا يصح أن أضم وليد سليمان وأضعه فى الدكة، أو يلعب جزءًا بسيطًا من الوقت، ونحن نهتم بالنزول بمتوسط أعمار اللاعبين، وننظر لمسألة السن عند تصفيات كأس العالم، أو الوصول له، لذلك نهتم بصغار السن، والنزول بمعدلات أعمار اللاعبين، وإكسابهم الخبرة للاعبين صغار السن.

 وتابع: بالنسبة لطاهر محمد طاهر، وإسلام عيسى هما من اللاعبين المميزين، وعليهما تركيز من الجهاز الفنى للمنتخب، ونتابعهما بشكل جيد، وسيتم اختيار الوقت المناسب لضمهما، وطاهر محمد من لاعبى المنتخب الأولمبى، وهو صغير السن، ولاعب جيد، ويحتاج لبعض الجهد ليكون مستواه ثابتًا أكثر من ذلك، أما إسلام عيسى فإنه من اللاعبين المميزين جدًا، يلعب بمركز تريزيجيه، ووارد جدًا فى الفترة المقبلة أن يكون موجودًا، لكن لأننا مرتبطون بعدد معين فى القائمةـ فإذا قمنا بضم كل اللاعبين سيكون العدد كبيرًا جدًا وسوف يقل التركيز.

 

طريقة اللعب:
- هل اللعب بطريقة هجومية هو فكر أجيرى، أم بسبب الانتقادات التى تم توجيهها إلى كوبر؟
* أقول إنه على مدى سنتين كان اللعب بطريقة دفاعية، كان شكلنا جيدًا فعلًا، لكن الكثافة الهجومية لم تكن بالشكل المناسب، حاليًا كجهاز فنى نحاول أن نعمل التوازن، لن ننسى الحالة الدفاعية، وهى  مهمة جدًا، لكن بالطبع سوف نقوم بعملية توازن، عندما تكون الكرة معنا، أن يكون معنا نسبة استحواذ جيدة، وكثافة عددية جيدة، لكن طبعًا سندافع بشكل جيد أيضًا، فنحن نريد القيام بالمعادلة الصعبة في الكرة، إنك تدافع بشكل جيد وتهاجم بشكل جيد، لأنه لا يوجد فرقة تهاجم وتترك الدفاع، والعكس صحيح، فنحن نحاول بقدر الإمكان، ولذلك غيّرنا طريقة اللعب لـ٤-٣-٣ وهناك  الثلاثي الهجومي والمجموعة الدفاعية التي بالخلف تقوم بالمساعدة عنهم في الأدوار الدفاعية، أحيانًا فيكون لدى اللاعبين طاقة ونحن معنا الكرة، إننا نعمل شكل هجومي بشكل أفضل، وكثافة عددية أكثر، كما أعطينا حرية للنني أنه يتشغل في الحالة الهجومية، وعنده حرية حركة، وهذا ظهر بالمباراة الماضية، ولذلك أقول إن طريقة اللعب اختلفت، وفي الوقت نفسه نعطى حرية للاعبين أنهم يهاجمون عندما تكون معهم الكرة.
 
متابعات أجيري:

ــ هل تعرف أجيرى بشكل كافٍ على مستوى الكرة المصرية؟ 
 * طبعًا أجيري يشاهد المباريات، ويتعرف على الكرة المصرية أكثر ويتعرف على اللاعبين أكثر بشكل أكثر من المراحل الأولى، ولا شك أننى، والحمد لله، أقوم  بدور جيد، وأقوم بتعريفه   باللاعبين بشكل جيد، وأقدم تقريرًا عن اللاعيبن بشكل مفصل، وأعتقد أنه أخذ  نظرة واسعة عن الدوري وعن اللاعبين المصريين بشكل كبير، يعرف تقريبًا معظم الفرق، والحمد لله، أنا أقوم بدور جيد وبتوصيل أى معلومة يحتاجها عن أي  لاعب، وأعتقد أنه ملم بشكل أكثر طبعًا من المرحلة  التى مرت بالكرة المصرية.

 

ضغوط وطموح:

ــ هل الوصول من قبل للمونديال، والوصول لنهائى بطولة الأمم الأفريقية، ضغطا على الجهاز الفنى الحالى للمنتخب؟
 * لا توجد ضغوط علينا، لكن نحن كجهاز فني طبعًا مطالبون أن نصل أولًا لأمم أفريقيا، وإن شاء الله فرصتنا كبيرة، أما الجزء التاني طبيعي، أنه  لابد لمنتخب مصر أن يكون موجودًا على الأقل  فى المربع الذهبي، وننافس بقوة، ونصل للمباراة النهائية، هذا

طموح كبير جدًا وطموح مشروع، وحتى أي  منتخب يصل لأمم أفريقيا يكون عنده طموح في الفوز، لكن طبعًا ليس موضوع أن العام الماضى، أو البطولة الأخيرة وصلنا للنهائي، يبقى إن هذا يضع ضغطًا علينا لكن طبعًا نعمل على مدى أربع سنوات خطة طويلة من أهدافها طبعًا، إن شاء الله، الفوز ببطولة الأمم الأفريقية، والوصول لكأس العالم، ونريد أن نقول إن الوصول لكأس العالم ليس هو الحلم نريد إن شاء الله، بإذن الله، أن نبني جيلًا مميزًا  قادرًا على أن نصل كل أربع سنوات للمونديال، وأن يبقى شيء طبيعي أن مصر  تصل لكأس العالم كل أربع سنوات، ونبدأ نفكر ماذا نفعل في كأس العالم، ونوصل لأي مرحلة في كأس العالم، هذا هو الهدف، يعني، إن شاء الله، من أهدافنا أكيد الوصول للأمم الأفريقية، والوصول لأبعد نقطة فيها، والحصول على البطولة، والجزء الثاني طبعًا تصفيات كأس العالم، وكأس العالم، إن شاء الله، يكون عندنا منتخب متوسط أعماره لا يتجاوز ٢٤ أو ٢٥ سنة، وهذا ما نعمل عليه.

 

مستوى محمد صلاح:

ــ هل لديك تعليق على مستوى محمد صلاح أخيرًا، وعدم تسجيله أهدافًا.. وهل ترى أن الإعلام الإنجليزي يشكل ضغطًا عليه في ذلك الأمر؟
* طبعًا موضوع صلاح أنا لا أرى إن فيه تراجعًا في المستوى بالشكل الذى يصوره البعض، فأنا  اعتقد أن الأرقام قريبة جدًا عند مقارنة الموسم الماضي بالموسم الحالي لغاية الأسبوع الثامن من الدوري الإنجليزي، أعتقد أن أرقام صلاح قريبة وليست بعيدة، ممكن تكون الضغوط طبيعية، أنا عشت بالخارج وأعرف حجم ضغوط الميديا على اللاعبين، خصوصًا أن صلاح وصل لمستوى عالٍ جدًا، ومن المرشحين لأحسن لاعب في أوروبا، ومن أحسن ٣ لاعبين في العالم، بالتأكيد هذا يضع ضغوطًا على اللاعب، وأرى أن مستويات صلاح طبعًا مستويات مناسبة جدًا للأرقام التى حققها. 
ولا ننسى أنه فى العام الماضى يمكن كان صلاح مفاجأة للناس بشكل كبير، والآن كل الفرق تعرف محمد صلاح جيدًا، وبتقفل عليه بشكل كويس، وهناك رقابة عليه أكثر من العام الماضى، وهذا يضع عليه ضغطًا أكثر، ويمثل صعوبة أكثر لمحمد صلاح، لكن دائمًا أنا على علاقة بصلاح، أتحدث إليه دائمًا، وأقول له "طلع نفسك من أي ضغط".
 بخصوص عدم إحرازه أهدافًا في المباراة، هذا لا يقلقنا، بالعكس نحن نرى كيف يشتغل فنيًا فى المباريات، ممكن يعمل "أسيست"، ليس مهمًا أن صلاح يحرز هدفًا حتى يكون لاعبًا كويس، ممكن  اللاعب يلعب مباراة هائلة وممكن لا يحرز أهدافًا، وممكن لاعب آخر  مستواه الفني قليل، ويحرز هدفًا، هذا ليس المقياس الذى نقيس به عليه، لكن  لاشك أن الحالة العامة لليفربول، خصوصًا الثلاثي الأمامي.. الناس تراهم ليسوا بالحالة الطبيعية، على رغم أنه يمكن بالنسبة للأرقام فى العام الماضى تكون قريبة جدًا من بعض، لا توجد ضغوط كبيرة، لكن إن شاء الله محمد صلاح سوف يعدى هذه المرحلة، خصوصًا فى ظل الضغوط، والميديا في أي مكان، خصوصًا في إنجلترا، وأنا أعلم أن الميديا تضع ضغوطًا على اللاعبين، لكن اللاعب المحترف يجب أن يتعايش مع الضغط طوال الوقت.

أهم الاخبار