إحالة مدير أمن بورسعيد السابق للجنايات

ثورة الغضب

الأحد, 07 أغسطس 2011 11:27
بورسعيد - أ ش أ

أحال المستشار سامي عديلة المحامي العام لنيابات بورسعيد مدير أمن بورسعيد السابق و3 من ضباط الأمن المركزي إلى محكمة الجنايات بتهمة قتل متظاهرين. وصرح مصدر مسئول بأن اللواء صلاح البرادعي مدير أمن بورسعيد السابق والعميد أشرف محمد قائد قوات الأمن المركزي ببورسعيد والعميد عصام الأمير مدير الأمن المركزي لمنطقة

القناة والمكلف بمأمورية أحداث 25 يناير ، والرائد محمد عبدالرحمن ضابط بفرق الأمن المركزي تم تحويلهم إلى محكمة جنايات بورسعيد إثر البلاغ المقدم من أحد المحامين والذي أفاد بأن المتهمين اشتركوا مع بعض ضباط وأفراد الشرطة في قتل
محمد راشد ومحمد أحمد التميمي ، وطفل مجهول ، عمدا مع سبق الإصرار والترصد بطريق التحريض والمساعدة عن طريق إطلاق أعيرة نارية وخرطوش على متظاهرين سلميين ، خرجوا احتجاجا على سوء الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

كما وجه المحامي العام للضباط الأربعة تهم إحداث إصابات بآخرين ، وتم نسخ صورة من التحقيقات وقرار الإحالة وضمها للقضية المتهم فيها ووزير داخليته حبيب العادلي وستة من مساعديه.

 

أهم الاخبار