رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

26 قوى سياسية تعلق اعتصامها برمضان

ثورة الغضب

الأحد, 31 يوليو 2011 06:55
كتب: أحمد عبدالعظيم


أعلنت 26 قوى سياسية، متضمنة أحزاب وحركات وإئتلافات شبابية، تعليق الاعتصام بميدان التحرير خلال شهر رمضان المبارك، حرصًا منهم على استمرار روح الثورة بين جموع الشعب المصري علي حد تعبيرهم. وأكدت القوى، في بيان، أن تعليق الاعتصام سيكون بشكل مؤقت خلال شهر رمضان على العودة مرة آخرى عقب عيد الفطر المبارك للإعتصام السلمي بميدان التحرير حتي تتحقق كافة مطالب الثورة.

كما قررت البدء مع بداية الشهر الكريم في فعاليات متنوعة للضغط من أجل تحقيق باقي الأهداف، والتي يأتي على رأسها

مطالب أهالي الشهداء والمدنيين المحاكمين عسكريًا؛ ومن هذه الفعاليات خيمة الثورة الرمضانية اليومية والتي تنظم فيها أمسيات توعوية وتثقيفية وتضامنية لدعم حقوق أهالي وأسر الشهداء.

وأعلنت القوى السياسية الـ 26 تشكيل جبهة قومية من المحامين المتطوعين لمساندة أهالي الشهداء في قضايا ذويهم، هذا إلي جانب البدء في حملة أكثر تنظيمًا وفعالية لحصر المدنيين المحاكمين عسكريًا للتنسيق مع أسرهم لتنظيم فعاليات للضغط من أجل الإفراج عنهم ووقف

المحاكمات العسكرية للمدنيين.

والقوى الموقعة على البيان هي إئتلاف شباب الثورة، ائتلاف ثورة اللوتس، الجبهة القومية للعدالة والديمقراطية، الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، حزب التحالف الشعبي الاشتراكي، حزب الجبهة الديمقراطي، حزب المصريين الأحرار، حزب مصر الحرية، حزب التيار المصري، حزب الكرامة، حزب التجمع، حزب الوعي، والحملة المستقلة لدعم البرادعي، فضلاً عن شباب من أجل العدالة والحرية، شباب 6 أبريل (الجبهة الديمقراطية)، شباب 6 أبريل (جبهة أحمد ماهر)، حملة حمدين صباحي، ائتلاف فناني الثورة، رابطة الشباب التقدمي، حركة المصري الحر، حركة بداية، حركة مشاركة، اللجنة التنسيقية لتحالف حركات توعية مصر، اتحاد شباب ماسبيرو، تيار التجديد الاشتراكي، والجبهة الحرة للتغيير السلمي.

 أخبار ذات صلة:

السلفيون يسيطرون علي التحرير

أهم الاخبار