رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قنديل يتهم "مبارك" و"نظيف" بحماية الفاسدين

ثورة الغضب

الاثنين, 11 يوليو 2011 17:44
كتب - يوسف الغزالي:


اتهم المستشار عبد الله قنديل نائب رئيس هيئة النيابة الادارية ورئيس نادي مستشاري الهيئة، الدكتور أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق، بالمشاركة في جرائم الاعتداء علي المال العام، وأشار إلي حفظ «نظيف» جميع تقارير النيابة الإدارية الواردة إليه والتي تكشف وقائع الفساد في مواقع الجهاز الحكومي.

واتهم «قنديل» الرئيس المخلوع بتقليص دور النيابة الادارية وحماية الفساد الإداري من سيف الهيئة واشار إلي

غل يد الهيئة علي شركات القطاع العام من خلال الخصخصة التي ساهمت في استشراء الفساد والعدوان علي المال العام دون رقيب أو حسيب.

وأوضح «قنديل» أن مشروع قانون الوظيفة العامة الذي أعده الدكتور أحمد درويش وزير التنمية الإدارية السابق كان بمثابة هجمة شرسة علي النيابة الادارية وكبح دورها في حماية المال العام،

وأكد أن الثورة أطاحت بالمشروع لأنه يقنن الفساد.

وفجر «قنديل» مفاجأة من العيار الثقيل، أكد أن التشريعات علي مدار 30 عاماً حمت الفساد ودافعت عن الفاسدين في جميع الأجهزة الحكومية.

وهاجم رئيس نادي مستشاري النيابة الادارية توصيات مؤتمر الوفاق القومي التي قلصت دور الهيئة، وأشار إلي أن اللجنة القضائية بالمؤتمر لم يكن لديها الوعي الكافي بدستورية النيابة الإدارية باعتبارها هيئة قضائية مستقلة.

وطالب قنديل بعودة جهاز الضبط والتحريات، ممثلاً في الرقابة الادارية، إلي الهيئة لأنه بمثابة جهاز الشرطة بالنسبة للنيابة العامة والسلطة القضائية.

 

أهم الاخبار