رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بدء الطعن على إطلاق "قتلة ثوار السويس"

ثورة الغضب

الأربعاء, 06 يوليو 2011 09:33
بوابة الوفد- متابعات:


تجمهر أهالي شهداء ثورة 25 يناير أمام قاعة محكمة جنايات السويس، لمتابعة سير الطعن على قرار إخلاء سبيل ضباط السويس المتهمين بقتل المتظاهرين.

وتنظر المحكم رابع جلسات محاكمة مدير أمن السويس و9 من ضباط المديرية المتهمين بقتل 17 متظاهراً وإصابة 300 آخرين أثناء ثورة 25 يناير.

ورفض الأمن دخول أهالي الشهداء إلى قاعة المحكمة لمنع حدوث اشتباكات داخل القاعة، وذلك نظراً لحدوث العديد من الاشتباكات فى الجلسات السابقة.

وبدأ المستشار السيد عمر رئيس محكمة استئناف القاهرة الجلسة لنظر الطعن المقدم
من المستشار عبد المجيد محمود النائب العام على قرار إخلاء سبيل ضباط الشرطة المحبوسين على ذمة قضية قتل الثوار بالسويس‮.

عقدت الجلسة أمام دائرة مغايرة بمحكمة جنايات السويس المنعقدة بمحكمة جنايات التجمع الخامس‮.

‬من ناحية أخرى، تقدم أهالي الشهداء المصابين بالسويس ببلاغين إلي المستشار أحمد محمود المحامي العام لنيابات السويس‮.. ‬الأول لوجود تواطؤ في محاكمات الضباط حيث إنهم علموا بقرار المحكمة قبل بدء الجلسة بربع ساعة في

اتصال من شخص مجهول‮.. ‬والبلاغ‮ ‬الثاني لإعادة التحقيق في القضية مع الضباط الذين أخلت المحكمة سبيلهم بكفالة 10 ‬آلاف جنيه لكل منهم و‮٦٤ ‬ضابطا وأفراد شرطة آخرين لم ترد اسماؤهم في التحقيقات‮.

‬وأشار خالد عمر محامي احد أسر الشهداء إلى أنه في حالة قبول الطعن سيتم إلغاء قرار إخلاء سبيل المتهمين وإعادة حبسهم لحين استكمال الجلسات في جلسة 14 ‬سبتمبر القادم وفي حالة عدم قبول الطعن سيتم النظر في الطلب المقدم من أهالي الشهداء والمصابين بإعادة فتح التحقيق في القضية‮.. ‬مؤكدا انه في هذه الحالة يجوز للنيابة العامة ان تصدر أمرا جديدا بحبسهم احتياطيا على ذمة التحقيق‮.‬

 

أخبار ذات صلة:

"إبراهيم فرج" وراء بلطجية السويس

أهم الاخبار