علاء وجمال ونظيف بانتظار تجديد الحبس

ثورة الغضب

الاثنين, 30 مايو 2011 09:37
كتب- إبراهيم قراعة:


بدأ جهاز الكسب غير المشروع صباح اليوم الاثنين‏,‏ التحقيق مع علاء وجمال مبارك نجلي الرئيس المخلوع بشأن تضخم ثروتهما بصورة كبيرة‏, وهما بانتظار تجديد حبسهما من عدمه. وأكد المستشار عاصم الجوهري رئيس الجهاز, أن لجان الفحص الخاصة بثروات جمال وعلاء نجلي الرئيس المخلوع مازالت تعمل حتى الآن لفحص ثرواتهما, ولم يتم التقدير النهائي لثروة كل منهما وذلك لأن كل يوم يتكشف ما هو جديد بشأن ثرواتهما, ونظرا لضخامة الثروة يتم فحص عناصرها بدقة ليتسنى للجان الفحص بالجهاز تحديد ثروة كل منهما على حدة خاصة أن هناك تشابكا في ثروتيهما نظرا لوجود ثروات خاصة بهما في مكان واحد وليست مفصولة عن بعضهما البعض, وهو يصعب معه تحديد ثروة كل منهما, إلا أن لجان الفحص حتى اليوم لم تصل إلى التقدير النهائي لتلك الثروة

والمتمثلة في أموال بالنوك وأراض وعقارات يقوم الخبراء بتحديد قيمتها المالية في الوقت الحالي.
وفي سياق متصل, بدأ جهاز الكسب غير المشروع صباح اليوم الاثنين، التحقيق مع د.أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق, بشأن استغلاله لنفوذه الوظيفي كرئيس للوزراء وتحقيقه كسبا غير مشروع مما أدى إلى ضخامة ثروته بصورة كبيرة.وقد تبين من تقارير الاجهزة الرقابية أن نظيف يمتلك 3 قصور تقدر قيمة كل واحد منها بنحو 25 مليون جنيه وتقع على مساحة 5 أفدنة في وادي النخيل على الطريق الصحراوي علما بأن كل منتجعات الطريق الصحراوي تعرضت للمخالفة من جانب وزارة الزراعة فيما عدا منتجع وادي النخيل, بالإضافة إلى امتلاكه شقتين في حي الدقي مساحة كل
واحدة منهم 250 مترا وشقتين في أبراج شيراتون المنتره بالاسكندرية.
كما أشارت ملفات الجهات الرقابية إلى أن رئيس الوزراء الأسبق يمتلك30 قطعة أرض بمدينة6 اكتوبر وقطعة مساحتها 1500متر بالمنطقة المتميزة بالشيخ زايد, اضافة الي امتلاكه لفيلا في منتجع وادي النخيل باسم زوجته وفيلا في حدائق السليمانية وشقة في برج القاهرة بسان ستيفانو مساحتها400متر.
كما أن نظيف يمتلك8 شركات تعمل في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وجار التحري عن تعاملات هذه الشركات مع وزارة الاتصالات, كما يتم التحري من قبل الرقابة الإدارية حول تعاملات نظيف مع شركة سيمسكو مع وزارة الاتصالات ويقدر حجم الأعمال فيها بـ200 مليون جنيه, حيث أكدت التقارير أن نجليه شريف وخالد يعملان في هذه الشركة.
وتشير التحريات إلى أن نظيف أسند لشركاته بعض الأعمال في أثناء وجوده في منصبه وزيرا ورئيسا لمجلس الوزراء, بالإضافة الي ارتكاب مخالفات جسيمة في وزارة الاتصالات وجزء كبير منها يخص زوجته, والمفاجأة التي ستكشف عنها التحريات في الأيام المقبلة تدور حول شقة سان ستيفانو بالاسكندرية والشركات التي يقدر رأسمالها بنحو40 مليون جنيه.

أهم الاخبار