فاتورة علاج مبارك وزوجته تنتظر الدفع

ثورة الغضب

الاثنين, 23 مايو 2011 10:10
بوابة الوفد/ صحف :


انتهي مستشفى شرم الشيخ الدولي من إعداد الفاتورة النهائية لعلاج الرئيس السابق حسني مبارك، وتم إرسالها إلى وزير الصحة وفى انتظار تحديد الجهة التي تقوم بسدادها، حسبما أشارت صحيفة "الجمهورية" في عددها الصادر اليوم الاثنين. ونقلت الصحيفة عن د. فتح الله مدير المستشفى قوله:"إن جميع الخدمات التي حصل عليها الرئيس السابق وزوجته تم حسابها بالأسعار الرسمية المعتمدة

من المراكز الطبية المتخصصة بما في ذلك التحاليل والأشعة وخدمات التمريض وتكلفة المرافقين .
وأضاف فتح الله:"لا أعلم إذا كانت وزارة الداخلية ستتحمل التكلفة باعتبار الرئيس السابق محبوسا احتياطيا وله حقوق الحبس الاحتياطي بما فيها الرعاية والعلاج أم أنه سيستفيد من قانون علاج رؤساء الدولة السابقين
.
وأكد أنه لا يهتم إلا بسداد الفاتورة لخزينة المستشفى، مشيرا إلى أن وزير الصحة سيرسل الفاتورة للنائب العام وأن فاتورة العلاج تتعدى قيمتها 12 ألف جنيه بكثير .
من جانب آخر، أكد مصدر طبي بمستشفى شرم الشيخ للصحيفة ذاتها أن الحالة الصحية لمبارك بدأت تتحسن نسبيا بعد استجابته لنصائح الأطباء وأن حالته النفسية تحسنت، وبدأ يشاهد برامج التليفزيون، كما تماثلت سوزان ثابت للشفاء تمامًا وقرر الفريق الطبي خروجها من المستشفى لتمارس حياتها بشكل طبيعي .

أهم الاخبار