مطالبات حقوقية بإقالة العيسوي

ثورة الغضب

الأحد, 15 مايو 2011 17:49
كتب- جمال عبد المجيد:

حريق وزارة الداخلية
طالب المركز المصري لحقوق الإنسان بإقالة منصور العيسوى وزير الداخلية لعدم تمكنه من إعادة الاستقرار للمجتمع، وترك قيادات الداخلية التى كانت تعمل تحت مظلة وزير الداخلية الأسبق اللواء حبيب العادلى وتعبث بأمن البلاد وتنشر الفرقة بين المصريين.

أعرب المركز المصري لحقوق الإنسان عن أسفه من الاعتداء الوحشي الذي تعرض له المعتصمون من الأقباط والمسلمين أمام ماسبيرو على أيدي مئات من البلطجية، وسقوط عشرات الجرحى .

ووصف المركز الوضع بأنه خطير ويهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار فى مصر، مستغلين وجود حكومة لا تتفاعل مع

الحدث بأهميته، وجهاز شرطة فقد ثقة المجتمع ولم يقم منذ ثورة يناير بخطوات ايجابية تساعد على بث الثقة بين المواطنين .

وانتقد المركز وصول مئات من البلطجية إلى اعتصام مجموعة من المصريين أمام مبنى ماسبيرو دون أن يتدخل الأمن لمنع وصول هذه الفئة للاشتباك مع المعتصمين، وعدم تعقب هؤلاء البلطجية والاكتفاء بإلقاء قنابل مسيلة للدموع.

ودعا المركز المجلس العسكري ود.عصام شرف رئيس الوزراء بإقالة العيسوي وإنهاء الاحتقان الطائفي مواجهة الخارجين علي القانون محذرا من نشوب حرب أهلية بين المسلمين والأقباط، أو بين الشعب والجيش..

 

أهم الاخبار